التوقيت الإثنين، 24 سبتمبر 2018
التوقيت 12:25 ص , بتوقيت القاهرة

أخر الاخبار

فيديو.. عجوز تعول مطلقتين تروى قصتها المأساوية

خير مثال للأم المصرية المكافحة كأمثلة كثيرة من الأُمهات المصريات التى رفضت الزواج بعد فقد عائل الأسرة وضحت بشبابها من أجل أولادها قصة مأساوية نرويها عن أم بمحافظة البحيرة.

الحاجة باتعه عبد المجيد سليمان حمدى، البالغة من العمر 66 عاما أصبحت غير قادرة على العطاء، ودفعتها ضغوط الحياة والحاجة إلى الانتقال من شقة إيجار إلى آخرى.

هذه العجوز قست عليها الدنيا بما لا يطيق أحدا فلديها بنتين مطلقات ويعولو 7 أطفال فى مراحل التعليم أصبحت لهم الأب والأم تشقى فى الدنيا لاسعادهم على حساب صحتها ولكن المرض اللعين جعلها جليسة المنزل بعدما أصابها سرطان فى الرحم مما استدعى إجراء عملية جراحية خطيرة فضلا عن انها مريضة بالسكر والضغط ولا دخل لها.

تمنت الأم المسكين أن تعيش حياة كريمة ويكون لها شقة تأويها حفاظا على أسرتها فمن يحميها من ذل الحاجة والسؤال ويوفر لها السكن ومعاشا يساعدها على العيش حياة كريمة.

وبصرخات مكتومة للعجوز المكلومة التى لا تملك من حطام الدنيا شيئا فالسكن شقة إيجار بمساكن الأبعادية بمبلغ 450 جنيها والأساس متواضع وبعض الأوانى وسبحتها ومصلى للصلاة فهى حالة وبناتها المطلقات فى عوز واحتياج حقيقى للعون والمساعدة.

 

الحاجة باتعة وعرضت علينا الأشعة والتقارير الطبية التى تثبت مرضها فضلا عن المنظر الغير آدامى للاثاث بالشقة المستأجرة والتى تعجز عن سداد الإيجار بعد مرضها.

وتروى العجوز انها كانت يوماً مكرمة فى بيتها معززة بين أهلها، ضاقت بها الأحوال و لم تجد من معين سوى أهل الرحمة ممن يساعدونها على الحياة.

وطالبت الحاجة باتعة بدموع قاسية المهندسة نادية عبده محافظ البحيرة بتوفير وحدة سكنية تأويها و مساعدة مالية عاجلة لسداد الإيجار قبل طردها من الشقة ومعاش شهرى للمساعدة على المعيشة.

للتواصل مع الحالة 01117236689 - 01025260464

لمزيد من الفيديوهات الإخبارية والرياضية والسياسية والترفيهية زورا قناة فيديو 7 على الرابط التالى..

 

https://www.youtube.com/channel/UCbnJMCY2WSvvGdqWrOjo8oQ?disable_polymer=true