التوقيت الإثنين، 24 سبتمبر 2018
التوقيت 01:05 م , بتوقيت القاهرة

أخر الاخبار

فيديو.. أقدم غرابلى: المهنة دي من أيام الفراعنة.. وخيرها عليا وعلى ولادى ولما أموت هتموت معايا

سيد صالح عثمان الشهير بـ"عم عربى" أقدم غرابلى ومناخلى، 67 عام، من مواليد حى السيدة زينب، يروى لعدسة "فيديو 7"، قناة اليوم السابع المصورة، "شغالين فى المهنة دية من زمن بعيد حوالى قرن ونص القرن والمهنة دية وراثة أبا عن جدا، علمت منها عيالى أحسن تعليم وخيرها عليا وعليهم، عندى 3 أولاد منهم الدكتور والمحاسب والمعيد فى الجامعة".

 

وتابع "عم عربى"، "الحمد لله ربنا بيعشينا وبياكلنا ويشربنا من الشغلة دية، وفى شغلنتنا ديه الخشب بتاعها بنجيبه من محافظة المنوفية والسلك بيجى من الصين، المنخول الكبير بيستخدم فى الفحم عشان الفتحات بتاعته واسعة واللى فتحاته اضيق شوية بياخدوه للعدس والأرز وغيره من الحبوب والمنخل الحرير بياخده للدقيق عشان الشوائب بتاعته" .

 

وأردف، "غرابلى أو مناخلى هى اسم المهنة والغربال ده اللى هو الكبير كان بياخدوه بتوع الأرياف عشان القمح وبعدها بياخدوا المنخول ينخلوه" .

 

واستكمل، "شغلة المناخلى مبروكة وفلوسها حلال وفيها خير ومن ساعت ما أهلنا علمتهالنا واحنا ماسكين فيها، بس عيالنا معندهمش قابلية يمسكوا الحاجات ديه ويشتغلوها يعنى انا لما أموت هتموت معايا المهنة دية، الشغلة دية خيرها عليا وعلى عيالى لانى علمتهم منها، كنا بنحضر زمان سوق الاثنين فى كرداسة وسوق الثلاثاء فى الجيزة وسوق الأربعاء فى البدرشين وسوق الخميس فى الحوامدية، لما كان ولادى صغيرين شوية كانوا بيساعدونى" .

 

وأوضح، "المنخل بتاع البيت مات ومبقاش حد بيستعمله لان الأرز بيجى نضيف والحبوب بتوصل نضيفه ودلوقتى احنا شغالين على العلافة ومقلة اللب والسودانى". 

 

وأكد، "المنخل الحرير كان مطلوب جدا زمان عشان الناس كلها كانت بتخبز فى بيوتها ودلوقتى مبقاش فى حد بيخبز فى بيته الكل بيجيب من "الطابونة" شغلانتنا فيها 30 صنف انقرض منها 15 صنف باقى منها 15 شغلين عليهم دلوقتى".

 

وأوضح، "الصنيعية فى المهنة دية قلة ومنطقة السيدة زيب مفيهاش غيرى "مناخلى" ولو كان فيها أكتر من واحد لا كنا هنبيع ولا نشترى .. الزبون بقى قليل وساعات بنقعد 3 ايام منبعش حاجة وفجأة ربنا يفرجها من عنده لان الشغلة دية مبروكة ونتشعى فيها وربنا يبسطنا لانها بتنضف الدقيق من الدود الأبيض والسوس وعنيك مش ممكن تشوف الدود ده ولو حطيت أى دقيق فى المنخل ده من كيسه هطلع منه دود أبيض وحاجات مش هتتخيلها".

 

ونوه، "عم عربى"، "الشغلة دية من ايام الفراعنة ومذكورة فى القران فى سورة آل عمران فى قوله تعالى ( فأشارت إليه قالوا كيف نكلم من كان في المهد صبيا )  صدق الله العظيم، وكلمة المهد ديه معناها الغربال الشغلانة دية موجودة من قبل سيدنا عيسى عليه السلام" .

 

 

 

لمزيد من الفيديوهات الإخبارية والرياضية والسياسية والترفيهية زورا قناة فيديو 7 على الرابط التالى..

 

https://www.youtube.com/channel/UCbnJMCY2WSvvGdqWrOjo8oQ?disable_polymer=true