التوقيت الثلاثاء، 25 سبتمبر 2018
التوقيت 05:28 م , بتوقيت القاهرة

أخر الاخبار

فيديو.. حلاق حيوانات: وانا بحلق لحصان أكل صباعى وبلعه قدامى.. وفى حتة لو قصتها من شعره يموت

قصاص الحيوانات مهنة ليست بالهينة، فهى تتسم بالشقاء والخطورة، فالتعامل مع الحيوانات أمر ليس بالهين، فلا أحد يتوقع رد فعل تلك المخلوقات وهى تحلق بواسطة البشر ففى وقت الغضب قد يطير لك صابع من أصابعك تهضمها أحشاء الحصان أو تتعرض إلى رفسة من رفسات الحمار تكون النتيجة كسر عكسى فى القدم أو اليد وهلم جرة .

 

أجرت كاميرا "دوت مصر" حوارا مصورا مع "محمد" وشهرته "القصاص"، ويعمل حلاق للحيوانات لنكشف لكم خبايا هذه المهنة الصعبة ومتاعبها .

 

ويقول "محمد القصاص"، "المهنة دية وراثة من أجداد الأجداد وشغال فيها من حوالى 17 سنة، وبدايتى معاها من وانا صغير كنت بقف مع والدى واتعلمت منه أصول المهنة وغاويتها واشتغلتها، والعيلة كلها شغالة فى المهنة كمان ".

 

وتابع، "المهنة كلها مخاطر ومتاعب وخطورتها تتكمن فى انك ممكن تقابل حصان مش طبيعى وآخر شقى وتالت متعود على الرفس ورابع متعود على العض، والغلطة فى الحلاقة هنا بفورة، انا مرة بحلق لحصان كل صباعى ومضغه وبلعه جوه معدته، وقعدت فى البيت بعدها 4 شهور من غير شغل، وفى مرة تانية حصان برضه كل حتى من العقلة الأولى من صباعى وربنا ستر إن الحصان مكلش العقلة كلها"  .

 

واستطرد، "أى حصان بيستطعم الدم بياخد عليه وياكل بعد كده أى حاجة منك تيجى فى بقه، الحصان بيسوق فيها بعدها وبياخد على العض، الناس فاكرة انى الشغلة سهلة وضربة الحصان انت ونصيبك والكسر أقل الخسائر".

 

وعن طريقة الحلاقة يقول "محمد القصاص"، "لما آجى أبدأ أحلق للحصان أول حاجة بعملها إنى اربط رجله وامسح جسمه من التراب وببدأ احلق بالماكينة، ومش بندقق فى الأسعار لإنى الناس غلابة، وفى أحصنة بيتحلقلها فى 6 ساعات".

 

وأكد "القصاص"، "الحصان لو اتقص ديله يحصله جنان وممكن يموت نفسه ولو ممتش مبيبقاش طبيعى ويخبط راسه وجسمه فى الحيطة وكل حتة تقابله وسعره بينزل وقت بيعه لأن ديه زينة الحصان ومن غيره الحصان ولا ليه سعر ده غير الهدف الأساسى منها وأنها بتحميه من الحشرات اللى بتقف على جسمه يعن هى بتعتبر الهشاشة بتاعته".

 

وعن سر عطسة الحمار والحصان والنفرة، رد قائلا، "والناس ظلمت الحصان والحمار بخصوص العطسة واتهمت واتهمتهم بإنها سبب ظهور النفرة على جسم الإنسان ودية إشاعة غير سليمة، لإنى أنا بقالى 37 سنة فى المهنة دية بتعامل مع الحيوانات وعمرى ما جتلى نفرة من حد منهم والحصان ملوش ايد عشان يدارى عطسته".