التوقيت الأربعاء، 19 سبتمبر 2018
التوقيت 06:01 ص , بتوقيت القاهرة

أخر الاخبار

فيديو.. "اليوم السابع" داخل منزل أسرة الطفلة "رؤى" ضحية بالوعة الصرف الصحى ببنها

سادت حالة من الحزن والقهر بين أسرة الطفلة "رؤى"، التى تبلغ من العمر عامين ونصف، والتى لقت مصرعها إثر سقوطها بغرفة محابس المياه بمدينة بنها، بعد اختفائها عن منزل أسرتها لمدة أربعة أيام، وتم اكتشاف جثتها أثناء صيانة عمال شركة مياه الشرب والصرف الصحى لغرفة المحابس، وطالبت أسرة الطفلة بمحاسبة المسئولين المتسببين فى وفاة طفلتهم.

 

انتقلت "اليوم السابع" إلى منزل أسرة الطفلة "رؤى"، بشارع كلية التجارة بمدينة بنها، فالحزن كان يسيطر على أهالى المنطقة، الذين أعربوا عن بالغ أسفهم وحزنهم، لوقوع مثل تلك الحادثة.

"بنتي اتعذبت قبل ما تموت"، هكذا بدأت "هند" والدة الطفلة "رؤى" حديثها لـ"اليوم السابع" قائلة: بنتى سقطت فى بالوعة لا يوجد غطاء لها، ومين هيجيب حق بنتى"، مشيرة إلى أن إهمال المسئولين هو من قتل طفلتها.

 

وروت والدة الطفلة تفاصيل الحادث الأليم قائلة: اكتشفت غياب نجلتى عن المنزل، عندما دخل نجلى الأكبر بدون شقيقته، فسألته "فين أختك" .. فأجابنى بأنه لا يعلم وإنها كانت تلعب معه فى الشارع وفجأة لم يجدها، حينها دارت كل السيناريوهات السيئة فى عقلي، فخرجت أبحث عنها أنا وزوجى وأسرتى فى كل مكان، قائلة: "كأن الارض اتشقت وبلعتها".

وأضافت والدة الطفلة: "اصطحبت نجلى الأكبر معى كى يدلنا على آخر مكان كانا يلعبان به، وبحثنا فى كافة الكاميرات الموجودة بالشارع والشوارع المحيطة، ولم نجد أى أثر لها"، متابعة: "ظللنا على ذلك لمدة أربعة أيام متتالية لم أذق فيهم طعم النوم، ووصلت لمرحلة الجنون، فلم يشاهدها أى أحد قبل اختفائها".

وتابعت والدة الطفلة: "الشارع الوحيد الذى لم يكن به كاميرا، هو الشارع الخلفى لغرفة محابس المياه، ولم يخطر ببال أحد أن "طفلتى" قد سقطت فى تلك "البالوعة" المكشوفة، مضيفة: حررت أنا وزوجى محضر تغيب الطفلة برقم 1370 إداري قسم ثان بنها، وفي صباح اليوم الخامس أثناء صيانة عمال شركة مياه الشرب والصرف الصحى لغرفة المحابس، تم العثور على جثة طفلتى غارقة.

وأضافت والدموع تملأ عينيها: "أيه ذنب طفلة لم تكمل الثلاث أعوام أن تموت موتة بشعة هاتولى حق بنتى"، وأشارت الأم إلى أن محافظ القليوبية أرسل لهم تعازيه عبر "واتس اب".

ومن جانبه، قال "علاء" والد الطفلة: "أحسست بعجز شديد لأنى لم أستطع أن أفعل شئ لإنقاذ طفلتى"، مضيفا: "اللهم لا اعتراض"، مشيرًا إلى أن طفلته تم قتلها، وأن ما حدث لم يكن حادث وأن من قتلها هو إهمال المسئولين الذين لم يراعو الله فى عملهم، موضحًا أنه لن يصمت على حق طفلته.

ومن ناحيته، أكد المهندس مصطفى مجاهد، رئيس شركة مياه القليوبية، أن الفترة الأخيرة شهدت انتشار كبير لظاهرة سرقة أغطية بالوعات الصرف بالمحافظة، وهو ما يؤدى ويعرض حياة المواطنين للخطر.

وأضاف المهندس مصطفى مجاهد، أنه فى خلال 4 شهور فقط تم سرقة نحو 500 غطاء بالوعة، وهو ما يعمل على تعريض حياة الأطفال والمواطنين للخطر، مؤكدًا أن  الشركة رصدت ذلك، وتم إبلاغ الجهات الأمنية والأحياء بالمحافظة، لزيادة الرقابة وضبط أى مواطن يقوم بسرقة غطاء بالوعة وحبسه وتطبيق القانون عليه.

وأشار إلى أن هناك دور كبير على المواطنين لمواجهة هذه الظاهرة، مطالبهم بسرعة الإبلاغ عن أى بالوعة للصرف بدون غطاء لسرعة تركيب غطاء آخر لها تجنبا لسقوط أى مواطن أو طفل أو استخداماه فى إلقاء القمامة بها، ما يؤدى إلى انسداد فى خطوط الصرف وظهور طفوحات بالشوارع.

وأوضح أن الشركة تنظم دوريات مستمرة فى مختلف الشوارع للتأكد من وجود أغطية البالوعات، ولكن معظم هذه الجرائم تحدث منتصف الليل وهو ما يصعب على الشركة مراقبتها.

وأكد أن قطاع الصيانة والتشغيل بالشركة أصدر تقريرًا جاء فيه" إنه خلال الفترة الأخيرة تعددت حالات السرقة فى جميع مدن ومراكز المحافظة ووصلت عدد حالات سرقة الأغطية إلى أكثر من 500 غطاء على مستوى المحافظة خلال الـ 4 شهور الماضية"، لافتًا إلى أنه تم إبلاغ الجهات الأمنية عن حالات التعدى والسرقة لأغطية البالوعات من خلال تشكيلات عصابية، وبيعها لتجار الخردة.

وأمر اللواء محمود عشماوي محافظ القليوبية، بإحالة المسئولين عن واقعة سقوط الطفلة "رؤى"، عامين ونصف، بغرفة محابس المياه إلى النيابة العامة ومحاسبة المقصرين بكل شدة وحزم، مؤكدًا على عدم التهاون مع مثل هذه الوقائع التى تعرض حياة المواطنين للخطر، معرباً عن خالص العزاء والمواساة لأسرة الطفلة، مؤكداً على أن حقها لن يضيع هباء لعدم تكرار مثل هذه الحوادث حفاظاً على أرواح المواطنين.

لمزيد من الفيديوهات الإخبارية والرياضية والسياسية والترفيهية زورا قناة فيديو 7 على الرابط التالى..

 

https://www.youtube.com/channel/UCbnJMCY2WSvvGdqWrOjo8oQ?disable_polymer=true