التوقيت الأربعاء، 26 سبتمبر 2018
التوقيت 03:22 م , بتوقيت القاهرة

شاهد فى دقيقة.. فساد قطر على مائدة الـ"يوفا" بعد صفقة نيمار

فى فضيحة من العيار الثقيل، وخطوة جديدة لمواجهة فساد إمارة قطر "الراعى الأول للإرهاب" فى عالم الساحرة المستديرة، كشفت صحيفة "فينانشيال تايمز" البريطانية فى تقرير لها، أن نادى باريس سان جيرمان الفرنسى يواجه حزمة عقوبات مالية بسبب فساد إمارة قطر التى تدير النادى عبر رجل الأعمال ناصر الخليفى، وتورطها فى غسيل أموال، وغير ذلك من الجرائم التى تم الكشف عنها تباعاً، بعد صفقة اللاعب البرازيلى نيمار.

 

فى الفيديو التالى يرصد "اليوم السابع" الفساد القطرى فى عالم الساحرة المستديرة..

1ـ تقرير لصحيفة فايننشيال تايمز أكد أن عقود الرعاية الخاصة بفريق باريس سان جيرمان "الفرنسى"، والبالغ قيمتها 200 مليون يورو مبالغ فيها.

2ـ التقرير كشف أن هناك تحقيقات مكثفة تجرى فى صفقتى نيمار، وكيليان مباييه.

3ـ قد يؤدى هذا التحقيق إلى فرض غرامة كبيرة أو حظر من المشاركة فى دورى أبطال أوروبا.

4ـ بدأ الاتحاد الأوروبى لكرة القدم العام الماضى تحقيقاً رسمياً مع النادى الفرنسى بعد أن دفع رقما قياسيا بمبلغ 222 مليون يورو لشراء المهاجم البرازيلى نيمار من نادى برشلونة الإسباني.

5ـ اتهم مسئولون فى الاتحاد حينها النادى الفرنسى باستخدام ما أسمته بـ"المنشطات المالية" فى ذلك الحين للسعى وراء الجوائز وحصد الألقاب.

6ـ نقلت الصحيفة عن شخص قريب من التحقيق قوله "السؤال الأكبر الآن يتعلق بما إذا كان "يوفا" سيكون شجاعا لفرض قواعده على النادى الفرنسى.

7ـ الاتحاد الأوروبى لكرة القدم سيحقق فيما إذا كان نادى باريس سان جيرمان - الذى اشترته قطر عام 2012 قد امتثل لقواعد اللعب النظيف المالية (FFP) التى تهدف إلى إجبار النوادى على الإنفاق فى حدود إمكانياتها.

8ـ ليست المرة الأولى الذى يخضع فيها النادى الفرنسى للتدقيق من قبل الاتحاد الأوروبى.

9ـ ففى عام 2014، تم تغريمه 60 مليون يورو من أموال الجائزة المستحقة من اللعب فى المسابقات الأوروبية.