التوقيت الثلاثاء، 25 سبتمبر 2018
التوقيت 01:51 ص , بتوقيت القاهرة

أخر الاخبار

بالفيديو.. 4 أسباب تدفعك لزيارة شارع المعز

شارع تشم فيه رائحة الزمن الجميل، وتنبعث منه نسمات عبق الماضى، يقطن فيه أصحاب الأصول المصرية الخالصة، الذين لم تغيرهم التكنولوجيا، ولم تؤثر عليهم تعليقات من فيس بوك أو تويتر، تعرف وسطهم تاريخ الملوك والأمراء، وعندما تستمع إلى حديثهم عن الشارع تفطن وقتها أنك من بلاد العظمة والحضارة الباقية رغم تغير الظروف والأيام.. شارع المعز لدين الله الفاطمى.

 

كثير من الشباب مؤخراً أصبحوا يترددون على شارع المعز لدين الله الفاطمى الموجود بحى الحسين، من أجل التنزه وحضور بعض الحفلات الفنية، لكن قليل منهم يعرف ما يحوى شارع المعز من أماكن أثرية شاهدة على حضارة عظيمة، وفترات زمنية مهمة فى تاريخ مصر.

 

وهناك 4 أسباب لزيارة شارع المعز.

 

1- بالتأكيد الأماكن الأثرية

 

غير المذكورة فى كتب التاريخ الذى يدرس للأطفال فى المدارس، مثل مدرسة النحاسين ومجموعة من المساجد المهمة مثل مسجد السلطان قلاوون، ومجموعة من السبل والكتاتيب التى شهدت على أحداث لم تذكرها الكتب أيضاً.

 

2- الرسم

 

لابد أن يكون شارع المعز القبلة الأولى لعشاق الرسم، والمعمار، لما به من مناظر وأركان ذات طراز معمارى خاص، يمكن من خلالها تعلم فنون الرسم، والنقوش من خلال الرسوم والنقوش الموجودة على جدارن الأماكن الموجودة بشارع المعز، بالإضافة إلى القدرة على التفريق بين العصر الفاطمى والأيوبى من خلال أشكال المأذن.

 

3- الحرف

 

من الطبيعى أن يكون شارع المعز من أوائل الأماكن التى يذهب إليها الطلاب الذين يدرسون فى مدارس الحرف، للتعرف على حرف مازالت موجودة دون اهتمام، ويمكن تعلمها على أصولها من هناك مثل "الأزنجى" الذى يصمم أشكال النحاس وينقش عليها بيده دون مكن، مبيض النحاس، تركيب الأحجار الكريمة، الخيامية.

 

4- فوتو سيشن

 

كثير من الأشخاص الذين يفضلون عمل فوتو سيشن خاص لهم، ويحتارون فى الأماكن التى يذهبون إليها، إلا أن شارع المعز من أفضل أماكن التصوير، لأنه يحتوى على ديكورات تختلف عن غيرها ولا يمكن أن تجدها فى أى مكان آخر، وتعتبر ساعات الليل فى شارع المعز من أفضل أوقات التصوير، بسبب الإضاءة المميزة، التى تخرج من الأرض ومن الجدران.