التوقيت الأربعاء، 19 سبتمبر 2018
التوقيت 08:14 م , بتوقيت القاهرة

أخر الاخبار

بالفيديو.. سيدة تعول أسرة من 6 أفراد تستغيث بالمسؤولين لإنقاذ أبنائها من الضياع

فى أحد شوارع القاهرة وتحديداً شارع المنيب توجد عمارة بداخلها شقة عند بير السلم، عبارة عن غرفتين تقطن بها أسرة مصرية مكونة من 4 أفراد وطفلين ضاق بهم الحال بعد مرض الأب وكبر سنه ولم يستطيعوا الحصول على مصدر رزق منذ سنوات. "كان زوجى بيشتغل قهوجى، راجل أرزقى على باب الله وملوش معاش حاولنا كتير نعمل معاش ومفيش حد من المسؤولين عايز يساعدنا وملناش مصدر رزق غير أهل الخير بعد ربنا سبحانه وتعالى، زوجى سنه تقريبا 65 سنة أصبح غير قادر على العمل من فترة طويلة وساعات بينزل لكن كتير مبيقدرش يشتغل زى الأول، وأنا مريضة بالقلب والسكر والضغط والحساسية وحركتى بطيئة وبنتى الكبيرة رجعت تعيش معانا بعد طلاقها ومعاها طفلين، أهل الخير شغلوها بـ270 جنيه".. بتلك الكلمات سردت ماجدة سيد فؤاد التى تبلغ من العمر 53 عاماً قصتها وهى تتلعثم من كثرة البكاء والألم  لـ"كاميرا فيديو 7 قناة اليوم السابع المصورة". وتكمل حديثها بالقول: "ربنا أنعم علينا بـ 5 بنات أنا وزوجى، ثلاثة متزوجين والحمد لله وبنت بتدرس فى الابتدائية، وزوجى بقاله فترة طويلة مش بيشتغل وإللى ربنا بيقدرنى عليه بعمله علشان أدخل رزق فى البيت بس صحتى ما بقتش زى الأول ومش قادرة أساعد، أما عن بنتى الرابعة لها قصة تانية، هى مطلقة منذ 4 أعوام لأن زوجها اختفى من فترة وما نعرفش عنه أى خبر، وذهبنا لأهله علشان ينفقوا على الأطفال فرفضوا فطلقتها وعندها ولد وبنت، بنتى تعليمها متوسط فتعبنا لحد ما شغلنها بـ250 جنيها فى الشهر علشان تعرف تصرف على ولادها، وكل حلمها تعلمهم بس نعمل إيه؟!.. ربنا معانا". فى نهاية حديثها تقول: "أنا كل إللى بتمناه من الله عز وجل أن مسؤول من المسؤولين يساعدنى أحصل على معاش للأسرة إللى ممكن تضيع منى.. محتاجة حد يساعدنى علشان الأطفال والبنات إللى عندى مش مهم أنا وزوجى المهم هما".