التوقيت الأحد، 23 سبتمبر 2018
التوقيت 02:12 ص , بتوقيت القاهرة

أخر الاخبار

بالفيديو.. مصطفى الفقى يكشف سر المصرى "المسيحى" الذى صلى بالمسلمين إمامًا فى غانا

قال المفكر السياسى مصطفى الفقى، أن العالم كله يعتز مثلنا بالأزهر، فهو المؤسسة السنية الوحيدة التى تدرس المذهب الجعفرى فهو يحتوى الجميع، فالحافظ الحقيقى للإسلام هو الأزهر الشريف، فمصر هى بلد الإسلام ومعقله ولا تتصوروا أن الإسلام الصحيح ينتشر بدون مصر.   وحكى الفقى -فى كلمته بالندوة التى نظمتها كلية الدعوة الإسلامية بجامعة الأزهر، فى إطار موسمها الثقافى بالتعاون مع رابطة خريجى الأزهر، بعنوان "مستقبل الدعوة الإسلامية بين التنظيمات الإرهابية والسياسة الدولية"- موقفاً محرجاً للسفير المصرى بغانا، قائلا "اقيمت صلاة الجمعة والسفير فى زيارة بأحد الأماكن بدولة غانا، فطالبه الحضور بإمامتهم فى الصلاة، وعندما أبلغهم أنه مسيحى، لم يصدقوه، واعتبر كلامه تواضعاً منه"، مضيفا "قالوا له انت أزاى مسيحى، وأنت سفير بلد الأزهر"، وأضطر السفير إلى الوقوف أماماً فى الصلاة للخروج من الموقف المحرج، الذى لم يتخيله أحد.