التوقيت الخميس، 20 سبتمبر 2018
التوقيت 04:57 م , بتوقيت القاهرة

بالفيديو.. مدبغة عين الصيرة.. مصنع تحويل الجلود لمنتجات بأفخم المحلات التجارية

تعتبر منطقة "المدبغة" التى تقع بجوار سور عين الصيرة، بمصر القديمة، بمثابة مصنع كبير يعمل به سكان المنطقة، لتحويل جلد البقر والخراف والجمال وغيرهم إلى سجاجيد وحقائب وأحذية أنيقة تباع بأفخم المحلات والمولات التجارية. ورصدت كاميرا "فيديو7 قناة اليوم السابع المصورة" الطرق المختلفة لتحويل جلد الذبيحة إلى جاكيت وحزام جلد طبيعى مائة بالمائة، فيقول محمد أحد العاملين بالمدبغة :"إحنا بنشترى الجلد من المدبح سواء جلد بقرى أو ضانى وبتلو وجاموسى وأحسن نوع هو الجلد البقرى وأسعارها بتختلف"، مشيرا إلى أن جلد البقرى 240 جنيه، والضانى بـ 10 جنيهات والبتلو 120 والجاموس 160 والجملى 180 جنيها". ويقول أبو العلا الجنزورى صاحب إحدى ورش الصباغة وتصنيع الجلود الطبيعية:"الجلد بيجى مملح وبيتحط فى برميل به مادة "الجير" وبعض المواد الكيميائية ومياه نار وحمض كبرتيك لإزالة الشعر من الجلد ويطلع الجلد بعدها لونه أبيض ويتحط فى ماكينة تصغره للحجم المطلوب واللى بينزل منه بيتعمل منه مادة الجيلاتين والغراء وبعد كده يتحط فى البراميل تانى ويطلع بلون أزرق فاتح". وتابع:"يطلع يتصبغ بالألوان ويتنشر لحد ماينشف وبعد كده يتباع للورش و كل حاجة ولها جلد معين يعنى الحزام لازم يكون جلده سميك فبيحتاج جلد جاموسى وقماش التنجيد بيحتاج جلد بقرى أو جاموسى والحذاء بقرى أو جاموسى لأن جلد الضانى ضعيف أوى وجلد الماعز يتعمل منه حذاء حريمى أو شنطة حريمى".