التوقيت الخميس، 20 سبتمبر 2018
التوقيت 07:59 م , بتوقيت القاهرة

بالفيديو.. جزارو "الوراق" يشكون من الركود فى البيع:"نطالب بتسعيرة حكومية"

  يواجه الجزارون، أزمة فى حركة البيع والشراء بمنطقة الوراق، بسبب ارتفاع أسعار الأعلاف ورؤوس المواشى، الأمر الذى يؤدى إلى ارتفاع أسعار اللحوم وامتناع المواطنين عن الشراء بسبب هذه الأسعار، إلى جانب حملات المقاطعة التى تم تدشينها من قبل عدد من المواطنين بسبب الغلاء. حجازى سعد، جزار، يقول "أسعار البتلو والضانى والكندوز زى السنة اللى فاتت، فرق زيادة بسيطة بس جو حملات مقاطعة اللحمة أثرت شوية علينا وحركة البيع والشراء قليلية يعنى، والجو لسه"، لافتاً "لحم البتلو  بـ60 جنيه والكندوز بـ70 جنيه، ماغليش يعنى، بس الناس تعبانة، اللى عايز يشترى عجل بيستكتر ثمنه"، مطالباً بوضع تسعيرة حكومية لبيع اللحوم والتأمين على الفلاح. فيما قال محمد فهمى، "العجول والمواشى غالية جداً فى الأسواق، والناس السنة دى مفيش إقبال على اللحوم، مفيش لا بيع ولا شراء بسبب ارتفاع الأسعار، يعنى العجل اللى كان السنة اللى فاتت بـ13 ألف السنة دى بـ17 ألف، واللحمة كانت بـ60 جنيه، والسنة دى 70 جنيه"، مشيراً "من مصلحتنا إن اللحمة ترخص عشان نبيع كتير، وحل الأزمة دى إننا نستورد رؤوس وتتربى فى الفدادين اللى بنزرعها ونزود الثروة الحيوانية، والدورة تبقى من 6 شهور لسنة، ونشجع الفلاح إنه يربي". وأوضح: "اللحوم اللى بنستوردها بيبقى فى وسيط بينا وبين الدولة وهو اللى واكل كله، يعنى بياخد كام فى الطن مكسب، وأنا أتمنى إن الدولة تجيبلي لحمة وتقولى بيعها بسعر كذا، ويلزمنى بتسعيرة أبيع بيها، الجزار بقى تعبان والزبون كمان تعبان". بينما قال صبحى حنا: "مش عارفين نشتغل ولا نعمل حاجة، وفى ضرايب وصنايعية وكهرباء مش عارفين ندفعها، والحكومة نزلت لحمة بـ35 جنيه، وواحد اللى بيستفيد من كل ده"، مطالباً بترخيص الأعلاف فى الأسواق، وموضحاً "يا ريت يخفوا على الناس شوية فى موضوع الضرايب، المفروض إن الحكومة تساعدنا وتساعد الناس"، لافتاً "مفيش بيع ولا شراء ولا حتى عارف ألم بتاع الناس كمان". وعن لحم البتلو ومنعه بعد العيد، قال هانى خليفة لو اتمنع هيضرب السياحة عندنا، وطول عمر البتلو بيتدبح إيه اللى جد". وأوضحت ليلى عبد الحميد، إحدى المواطنات، "اللحمة غالية بس هنعمل إيه، والغلاء فى كل حاجة، والجزارين بيمشوا مع الغلاء".