التوقيت الثلاثاء، 25 سبتمبر 2018
التوقيت 03:30 ص , بتوقيت القاهرة

أخر الاخبار

بالفيديو..الأزهرى: تجديد الخطاب الدينى يحتاج لمشوار كبير وصعب الوصول لنتيجة خلال أسابيع

قال الشيخ أسامة الأزهرى:" تجديد الخطاب الدينى يحتاج إلى مشوار زمنى طويل لحد كبير وصعب أن نجد له نتيجة خلال أسابيع معدودة أو أشهر معدودة، ومن اللحظة التى تتضح فيها الحقيقة ويبدأ التنفيذ نحتاج إلى عدة سنوات حتى نرى تغييرا واضحا ملموسا يشعر به جميع الناس وهذه نقطة شديدة الأهمية". وتابع الأزهرى: النقطة الثانية فى الملفات التى يشملها مفهوم تجديد الخطاب الدينى كثيرة، وليست مجرد إعادة صياغة للخطب والمواعظ والترغيب، فهناك ملفات متعلقة بالتعليم وكيف يرجع التعليم الأزهرى، مثلا ليصنع العالم الأزهرى الأصيل المعبر عن شخصية العلماء الأزهريين الذين يمتلكون العلم ويملأون العين جلالا، ويملأون العقل معرفة، مع جرأة وشجاعة فى خوض مشكلات المجتمع الصعبة بما يحفظ الوطن والمجتمع. وأشار الأزهرى، إلى أن "هناك ملفات تتعلق بالثقافة الشائعة التى تنظم منظومة قيم الإنسان المصرى يشعر بها الإنسان فى المصانع والحقول والموانئ، وهناك ملفات متعلقة بدستور الحرف والمهن..فمصر ظلت فى خان الخليلى تنتج منتجات تمثل ماركة مصرية، وبدأنا فى الستينيات انطلاقة صناعية فى مجالات ثقيلة لكنها توقفت، فلماذا تراجعت الريادة المصرية المعهودة التى ظلت متماسكة حتى جيل الستينيات تقريبا، حيث إن مستوى المهن والحرف والصناعة التى تؤثر على الاقتصاد المصرى كون هناك منتج وفائض وتصدير، وعملة صعبة وهذا فى حقيقته خطاب دينى، لأن الخطاب الدينى كما يعتنى بالعبادات فإنه يعتنى بالعمران، فعلينا أن نفكر كيف يبدع الإنسان فى مهنته وحرفته حتى يكون منتجا، ليعيش حياة كريمة، فيها وفرة ورخاء، تساعد على تجاوز الأمية والتخلف والفقر والمرض، وتسهم بقوة فى تنمية البحث العلمى الحر المبدع، وعلينا أن نفكر فى كيفية إعادة هذه المنظومة فى مفاصل الدولة المختلفة.. ملف واسع ومشتملاته كثيرة وحتى نقترب من الإجابة لابد من هذه الخلفية".