التوقيت الخميس، 20 سبتمبر 2018
التوقيت 05:23 م , بتوقيت القاهرة

فيديو.. "الباز" يكشف تلفيق مي الشامي فى قضية التحرش

عرض الإعلامي محمد الباز، تسجيل صوتي، تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعى، فى قضية دندراوى الهوارى رئيس التحرير التنفيذى لـ"اليوم السابع"، موضحًا أنه لو التحقيقات أظهرت، أو خرج دليل يقول بأن أحد الطرفين برئ فنحن معه.

وتابع خلال تقديمه برنامج "90 دقيقة"، على فضائية "المحور"، :"بعرض التسجيل الصوتى ومش هعلق عليه"، لافتاً إلى أن التسجيل الصوتى لخالة مى الشامى، وهى الدكتورة سعاد حمودة نقيبة الصيادلة السابقة، وتحدثت مع على أيوب المحامى الحقوقى والمدافع عن مى الشامى، مردفاً:"كنا فاتحين الموضوع وبنتكلم عن يسرى فوده، وده موضوع مشابه، صحيح المعايير السياسية داخلة لكن من حق الطرفين فى هذه القضية أن أعرض هذا التسجيل الصوتى".

وأضاف "الباز"، أنه عرض التسجيل الصوتى، لأنه فتح الموضوع وقال بأنه يقف فى منطقة وسط، ومن لديه ما يثبت به برائته سيكون معه، موضحاً أنه قد يشكك أحد فى التسجيل الصوتى، وفى صوت خالة مى الشامى، فيمكن مقارنته بتسجيلات سابقة.

وتابع:" ممكن حد يقول طب ليه المحامى على أيوب ما بيردش.. وإحنا بنشتغل على الحلقة، هذا التسجيل الصوتى كان موجود على "يوتيوب"، الجهة التى قامت برفع التسجيل، هى جهة يهمها أن تبرئ ساحة دندراوى الهوارى، قد يكون دندراوى نفسه، وقد يكون مجموعة من الناس اللى بتشتغل، وكل واحد هنا بيدافع عن نفسه ويقدم أى دليل يقول للرأى العام أنه برئ، وهنا تميل الكفة ناحية دندراوى الهوارى".

وتابع:" لو يسرى فودة عمل حاجة وقدم دليل بعيد عن العنتريات يبقى كويس، وإذن إحنا فتحنا الموضوع فيه سمعة بنى آدم، يدافع عن اسمه وسمعته وعائلته"، مردفاً:"لو مى الشامى لديها حاجة تبعتهالنا، وهذا كلام حقيقى وحضراتكم جربتوه معانا، وبنقول للأطراف المختلفة، لينا وجهة نظرنا وتحليلنا ورؤيتنا، وتقدر تكون على أساسه رد، أقول وجهة نظرى ولك وجهة نظرك، وكان من حق الأستاذ دندراوى إن احنا نعرض دا، ولو الأخت مى عندها حاجة تؤيد موقفها تبعتهالنا نعرضها، ولكن حتى هذه اللحظة اللى حضراتكم شوفتوه وتستطيعوا من خلال أن تقدموا رأى فى هذه القضية".