التوقيت الخميس، 20 سبتمبر 2018
التوقيت 05:20 م , بتوقيت القاهرة

فيديو..غادة والى: عدد سكان مصر = 3 دول أوربية

قالت غادة والى، وزيرة التضامن الاجتماعى، إن القضية السكانية هى قضية أمن قومى، مشيرة إلى أن تعداد مصر فى عام 1650 كان يساوى تعداد سكان إيطاليا وفى 2012 أصبح عدد سكان مصر يساوى عدد سكان إيطاليا وإسبانيا وإنجلترا مجتمعين .

وأوضحت والى، أن تلك الأعداد مخيفة بكل المقاييس، حيث استثمرت الدولة فى آخر 5 سنوات فى مجال التعليم بقيمة نحو 3.5 مليار جنيه لزيادة عدد المدارس والفصول الدراسية، بنسبة 7% فى حين كانت الزيادة فى المرحلة الابتدائية وصل إلى 13%، مما ،دى إلى زيادة الكثافة داخل الفصول وليس خفضها، مؤكدة على الحكومة تعمل حاليا بشكل متوازى من خلال زيادة معدل النمو الاقتصادى بالتوازى مع الحد من النمو السكانى .

جاء ذلك خلال إطلاق الحملة الإعلامية التمهيدية لمشروع "2 كفاية" للتوعية بالقضية السكانية، اليوم الأحد من مكتبة الإسكندرية، بحضور الدكتور مصطفى الفقى مدير مكتبة الإسكندرية، والدكتور طلعت عبد القوى رئيس الاتحاد العام للجمعيات الأهلية.و قالت وزيرة التضامن، إن البرنامج يستخدم 10 محافظات 2057 قرية هى الأعلى فى الخصوبة وسيتم استهداف نحو مليون سيدة والمستفيدات من برنامج تكافل وكرامة، مشددة على أهمية الحملة الإعلامية والتوعوية لنشر الوعى بأهمية تنظيم الأسرة.

ومن جانبه، قال الدكتور طلعت عبد القوى رئيس الاتحاد العام للجمعيات الاهلية،  إن هناك خللا بين معدل النمو السكانى والنمو الاقتصادى وأن المشكلة السكانية مشكلة معقدة لها أبعاد كثيرة منها ارتفاع معدل النمو السكانى، حيث وصل تعداد السكان الآن إلى 97 مليون داخل مصر و10 ملايين خارج مصر، بالإضافة إلى سوء توزيع السكان حيث يقطن 95% من السكان فى 7% فقط من مساحة مصر.وأشار عبد القوى، إلى أن الحملة سوف تعمل فى 10 محافظات من المحافظات التى يتم فيها تنفيذ برنامج تكافل وكرامة وهو ما يقدم توعية بالتوازى مع الخدمات الجيدة وهو ما يعبر عن رؤية مستقبلية من وزارة التضامن للعمل للحد من الزيادة السكانية، نافيا أن تكون للحملة هدف تحديد النسل وإنما الأمر هو تنظيم الأسرة، حيث لم تقرر الدولة إجراءات عقابية لتحديد النسل.

من فى سياق متصل، قال الدكتور مصطفى الفقى مدير مكتبة الإسكندرية، إن المكتبة تفتح أبوابها إلى تلك المبادرات البناءة، مشيرا إلى أن الدولة تحتاج فى هذا الوقت إلى كل جهد للحد من الزيادة السكانية، قائلا أن الزيادة تبتلع كل عوائد التنمية وتمتص قوت الشعب، معلنا دعم المكتبة الكامل لاستضافة تلك الحملات والمبادرات التى تساهم فى الحد من الزيادة السكانية.وشهد المؤتمر عرض مسرحى بعنوان 2 كفاية من فرقة الفنون المسرحية إخراج عمرو حسن.

يذكر أن وزارة التضامن الاجتماعى أطلقت مشروع "2 كفاية" فى إطار الاستراتيجية السكانية للدولة وبشراكة وثيقة مع وزارة الصحة والسكان، وبالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان؛ حيث يهدف "2 كفاية" إلى الحد من الزيادرة السكانية بين الأسر المستفيدة من برنامج تكافُل مستهدفًا 1.148.861 سيدة تتراوح أعمارهن بين 18 و49 عامًا.

وقد بدأت الوزارة فى تنفيذ المرحلة الأولى من المشروع (ومدتها عامين) فى عشر محافظات تم استهدافها لكونها المحافظات الأكثر فقرًا والأعلى خصوبة، بالإضافة إلى وجود أكبر عدد من المستفيدات من برنامج "تكافُل" بها، وهي: البحيرة، والجيزة، والفيوم، وبنى سويف، والمنيا، وأسيوط، وسوهاج، وقنا، والأقصر، وأسوان، مشيرا إلى أن المشروع يستهدف 10 محافظات والوصول إلى التعاون مع 72 جمعية أهلية.

لمزيد من الفيديوهات الإخبارية والرياضية والسياسية والترفيهية زورا قناة فيديو 7 على الرابط التالى..

https://www.youtube.com/channel/UCbnJMCY2WSvvGdqWrOjo8oQ?disable_polymer=true