التوقيت الإثنين، 24 سبتمبر 2018
التوقيت 11:27 ص , بتوقيت القاهرة

فيديو.. قصة شاب موهوب بسوهاج يصنع المجسمات من الجبس فى منزله لبيعها


أصر الشاب هيجت الطاهر 31 سنة والمقيم بقرية بيت علام التابعة لمركز جرجا بمحافظة سوهاج ، أن يبدأ رحلة كفاح فى حياته بمفرده  لتكون بمثابة انطلاقة حقيقية له واستغل موهبته فى النحت منذ الصغر لكى يحقق طموحاته وأحلامه ويشبع ذاته بالنجاح إلى أن يحققه من خلال ذلك وبدأ رحلته فى فن النحاتة بتصنيع المجسمات فى منزله رغم عدم وجود الإمكانيات الكبيرة التى تساعده على ذلك الا انه وضع لنفسه هدفا حقيقيا وهو النجاح وبالفعل استطاع بكل مهارة ودقة تصنيع عدد من المجسمات من الجبس الخالص واتخذها مهنة له لينفق بها على أسرته وتوسع فى نشاطه بتصنيع عدد من المجسمات عبارة عن سيارة شرطة ومسجد وفندق ولودر وغيرها رغم أنها تتطلب مجهودا كبيرا إلا أنه أصر أن يكمل هذه المشروع فى منزله بمفرده  لبيع هذه المنتجات وعرضها .
 
الشاب هيجت الطاهر أحمد 31 سنة بدأ فن النحت وعمرة 13 عاما فقط بعد ان اكتشف موهبته فى ذلك ولم يقف أحد من أسرته فى وجهه بل قاموا بتشجيعه لاستمال مشواره من خلال المنزل وتصنيع المجسمات فيها فقرر أن تكون مهنة له غير منتظر الوظائف الحكومية  لكى ينفق بها على أسرته ويتمنى افتتاح معرض كبير يضم جميع منتجاته لعرضها وبيعها .
 
انتقل " اليوم السابع " إلى قرية بيت علام بمركز جرجا بمحافظة سوهاج ، والتقى بالشاب وقال فى البداية إن فن النحت موهبة منذ الصغر وعمره 13 عاما  اكتشفها أثناء تصنيع بعض الأشياء الصغيرة ووقتها قرر فكرة استغلال موهبته فى هذه الفن من خلال تصنيع المجسمات وهى اللودر والحفار وسيارة الشرطة والبلادوزر وسيارة مدرعة وغيرها وعرض المشروع على والده والذى قام بتشجيعه وقتها باستغلال موهبته وبدأ الشاب رحلة كفاحه من خلال تصنيع هذه المجسمات فى البداية وإهدائها لأصدقائه فقط وشيئا فشيئا  فكر فى بيعها بأسعار مخفضة فهى تحتاج الى مجهود وفن كبيرين فيجلس بالأيام لتصنيع مجسمة واحدة فقط ويتم تصنيعها عن طريق الجبس الخالص واضافة بعض الحديد الصلب لتقوية المجسم .
 
ويكمل الشاب هيجت حديثه ان المجسمة الواحدة تكلفه عددا من شكائر الجبس ومجهودا كبيرا لتصنيعها بمهارة ودقة بالغة فقد ينتهى من تصنيعها فى 10 أو 15 يوما حسب نوع المجسمة ثم يضيف اليها اخيرا بعض الألوان لإضفاء شكل جمالى عليها وحسب نوعها  فقد قام بتصنيع عدد كبير من المجسمات منها سيارة الشرطة واللودر والمدرعة والمسجد والفندق وغيرهم بالات بدائية فهو لا يملك الإمكانيات الكبيرة لتصنيع هذه الاشياء ويجلس على الأرض فى منزله لتصنيعها ولم تمنعه الإرادة والعزيمة من التصنيع فى منزله رغم عدم وجود الإمكانيات لديه ولكنه فخور بنفسه بتصنيع هذه المجسمات بمهارة لبيعها ويفكر فى افتتاح معرض لعرض هذه المنتجات الخاصة به فهو يصنع أى شىء من الجبس وكل ما يحلم به هو افتتاح المعرض وبيع منتجاته فيها .
 

لمزيد من الفيديوهات الإخبارية والرياضية والسياسية والترفيهية زورا قناة فيديو 7 على الرابط التالى..

 

https://www.youtube.com/channel/UCbnJMCY2WSvvGdqWrOjo8oQ?disable_polymer=true