التوقيت الثلاثاء، 25 سبتمبر 2018
التوقيت 01:58 ص , بتوقيت القاهرة

أخر الاخبار

فيديو.. هكذا تخلصت ألمانيا من «أردوغان»

بعد أن أثار الكثير من الجدل، وأصبح واجهة لكتابة الشتائم ورسم الرموز المسيئة، أزالت مدينة فيسبادن الألمانية، تمثالا يعبر عن ديكتاتورية الرئيس التركى رجب طيب أردوغان، من إحدى الساحات بالمدينة.

 

وكان عدد من الفنانين الألمان عبروا عن موقفهم من استبداد أردوغان بطريقة فنية، خلال مهرجان بينالي الفني الذي يقام كل عامين في مدينة فيسبادن غرب ألمانيا، بتشيد تمثال مطلي بلون ذهبي معتّق للرئيس التركي، يقوم على قاعدة رخامية تحمله عبارة "حرية الصحافة".

 

جدير بالذكر أن العلاقات بين ألمانيا والرئيس التركي رجب طيب أوردغان تشهد بعض التوترات، على خلفية عدد من القضايا السياسية، من بينها قضايا حرية والرأي والتعبير، والتي كان أخرها أدانه برلين لاعتقال  50 ألف شخص وتوقيف أو إقالة 150 ألف آخرين من عملهم بينهم معلمون وقضاة وعسكريون، عام 2016.

 

 

التمثال الفني صور أوردغان كديكتاتور فاشي، إذ أعتمد التصميم تصوير الرئيس التركي فى وضعية يشبه وضعيه الرئيس السابق صدام حسين، خاصة وهو يلوح بأحدي يديه نحو السماء تعبيرًا عن "الأنا النرجسية".