التوقيت الأحد، 23 سبتمبر 2018
التوقيت 06:32 م , بتوقيت القاهرة

أخر الاخبار

فيديو.. "التنمية المحلية" تنظم اجتماعا ثالثا لمنظومة إدارة المخلفات بحضور ٧ محافظين

انطلق ظهر اليوم الإثنين بمقر وزارة التنمية المحلية الاجتماع الثالث لبحث منظومة المخلفات والنظافة بالمحافظات، تنفيذاً لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي لوزارتى التنمية المحلية والبيئة، والجهات المعنية بإعداد دراسة للمنظومة الجديدة لإدارة المخلفات الصلبة، ووضع تصور كامل بالتفاصيل وآليات المنظومة .


ترأس الاجتماع اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية، والدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، بحضور ٧ محافظين هم اللواء مجدى حجازى محافظ أسوان، واللواء عبدالحميد الهجان محافظ قنا، واللواء عصام البديوى محافظ المنيا، والمهندس ياسر الدسوقى محافظ أسيوط، والمهندس عاطف عبدالحميد محافظ القاهرة، واللواء كمال الدالى محافظ الجيزة، واللواء عبدالفتاح حرحور محافظ شمال سيناء، كما سيحضر الاجتماع القيادات المعنية بملف المخلفات والنظافة بوزارتى التنمية المحلية والبيئة، وممثلى الهيئة الهندسية للقوات المسلحة والكلية الفنية العسكرية والرقابة الإدارية وعدد من المكاتب الاستشارية والشركات العاملة فى المجال.


ومن المقرر أن تستعرض كل محافظة الموقف الراهن والاحتياجات المطلوبة فى مراحل منظومة إدارة المخلفات الصلبة والآليات المقترحة لتطويرها فى الـ 7 محافظات، وفقاً لطبيعة كل منها، كما سيتم استعراض الإجراءات التى يمكن إتخاذها لحل تلك المشكلة بصورة عاجلة، لتغيير الوضع الحالى بالمحافظات، ورفع كفاءة المنظومة بالكامل، مع تطوير البنية التحتية الحالية فى كافة المحافظات، واستغلال الفرص الاستثمارية بالمنظومة، بالتعاون مع الوزارات المعنية .

 

وفى بداية الإجتماع أكد اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية أهمية عنصر الوقت للانتهاء من إعداد الدراسة المتكاملة للمنظومة الجديدة لإدارة المخلفات وتنفيذ تكليف الرئيس عبدالفتاح السيسى، وأن الوزارة تعمل مع وزارة البيئة كفريق واحد  ليكون هناك نتيجة فعلية وحلول سريعة لمنظومة النظافة بكافة المحافظات، كما أن التواصل والتنسيق والتعاون مستمر يومياً لبحث تلك المشكلة .


وأشار وزير التنمية المحلية، إلى أن الحكومة والأجهزة المعنية بالدولة قادرة على حل مشكلة القمامة وتغيير الصورة الحالية فى كافة المحافظات، مشيراً إلى أهمية الإخلاص والتفانى فى العمل من كافة القيادات والعاملين بالوزارات والجهات التى لها صلة بتلك المشكلة لحلها والتغلب على كافة المعوقات، وأن الدولة لديها دراسات منذ سنوات فيما يخص مشكلة القمامة والمخلفات.

 

ومن جانبها قالت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، أن الحكومة عازمة على الخروج من تلك الإجتماعات التى يتم عقدها بمنظومة متكاملة فى كل محافظة بتوقيات زمنية محددة للإدارة المتكاملة للمخلفات الصلبة.

 

وأشارت فؤاد، إلى أن الوزارة ستقدم كل الدعم والتعاون وإعداد السياسات والخطط من خلال جهاز إدارة المخلفات بوزارة البيئة مع وزارة التنمية المحلية والمحافظات، وحل أى عقبات لإنهاء تلك المشكلة


كما استعرض وخلال الإجتماع المكاتب الاستشارية العاملة فى كل محافظة على حدة، البيانات الأساسية لكل محافظة فيما يخص عدد السكان وكمية المخلفات اليومية، والموقف الراهن والاحتياجات المطلوبة فى مراحل منظومة إدارة المخلفات الصلبة، والآليات المقترحة للتطويرها وفقاً لطبيعة كل محافظة، واستعراض الإجراءات التى يمكن اتخاذها لحل تلك المشكلة بصورة عاجلة، لتغيير الوضع الحالى بالمحافظات وتحسين الوضع البيئ وصحة المواطنين والقضاء على التلوث البصرى الموجود بسبب القمامة، مع رفع كفاءة المنظومة بالكامل للوصول إلى منظومة ناجحة وفعالة، مع تطوير البنية التحتية الحالية فى كافة المحافظات والفرص الاستثمارية  الموجودة، بالتعاون مع الوزارات المعنية  والتعاقدات الموجودة حالياً، سواء شركات أجنبية أو محلية.


وأكد اللواء محمود شعراوى، على أهمية تحقيق الإستمرارية فى المنظومة الجديدة للقمامة والمخلفات التى سيتم إعدادها للتنفيذ فى كل محافظة لتكون منظومة شاملة، وتستمر على مدى زمنى لا يقل عن 15 سنة مع مراعاة الزيادة المستمرة فى عدد السكان بكل محافظة، وكافة التطورات التى يمكن أن تشهدها المحافظات، وتحديث كافة البيانات الموجودة فى الدراسات التى تم عرضها من المكاتب الاستشارية بالمعلومات والبيانات الموجودة فى كل محافظة، لإعداد دراسة نهائية لمنظومة إدارة المخلفات بموافقة الجانبين، تمهيداً لعرضها على الرئيس السيسى خلال المهلة التى أعطاها لوزارتى التنمية المحلية والبيئة والجهات المعنية بالدولة .

 

 

لمزيد من الفيديوهات الإخبارية والرياضية والسياسية والترفيهية زورا قناة فيديو 7 على الرابط التالى..

 

https://www.youtube.com/channel/UCbnJMCY2WSvvGdqWrOjo8oQ?disable_polymer=true