التوقيت الأربعاء، 19 سبتمبر 2018
التوقيت 08:13 م , بتوقيت القاهرة

أخر الاخبار

فيديو.. والدة محمد ضحية زوجته الخائنة بالشرقية: إبني عاش مظلوم ومات مظلوم

"ربنا يجيب لك حقك يا ابني، وحق المظلومين زيك يارب يا ابني،  فوضت أمري ليك يا رب أنت المحامي الكبير قوي يا رب"، بهذة الكلمات روت " وفاء عبد الرحمن  موسي" والدة الشاب ضحية زوجته الخائنة التي قتلته بالاشتراك مع عشيقها، تفاصيل الحادث لـ" اليوم السابع"

 

قائلة:  زوجي توفي وترك لي 4 أبناء  بنتين وولدين، و"محمد"  كان أصغرهم، توفي والده وهو تلميذ بالصف الثالث الإبتدائي، وربنا  قدرني وربيته هو وأخواته، وتزوج من فتاة جارتنا في القرية، لكنها لم تراعي ربنا فيه.

 

ثم تنهمر في الدموع قائلة: زوجته  عديمة التربية والأخلاق، لم يطمر فيها ما قدمه إبني لها من العيش في حياة كريمة، ولم يطمر فيها  معاملتي الحسنة لها،  إبني عاش مظلوم ومات مظلوم.

 

وتسرد والد المجني عليه، تفاصيل الجريمة التي إرتكبت في حق نجلها، قائلة: يوم الحادث، كنت في زيارة عائلية النجلتي بقرية مجاورة، وعندما تأخرت قررت  أنام عند بنتي وأعود لمنزلي في الصباح، حيث كنت أقيم مع "محمد" وزوجته وطفله الوحيد البالغ من العمر 5 سنوات، وليلة الحادث فؤجئت بإتصال من زوجة "محمد" تسألني  إذ كنت هأعود للمنزل أو هبات عند بنتي، فأجابتها بأني سوف أنام عند نجلتي وأعود في الصباح، وهنا إطمنت أنها بمفردها بالمنزل، وبدأت تتصل بعشيقها، لكي تتخلص من نجلي.

ثم تعاود البكاء مرة ثانية قائلة: إبني  أتقتل في البيت علي سريره، قامت زوجته بإعطاءه 3 عقاقير مخدرة في مشروب النسكافيه، وبعدها أتصلت بعشيقها  وتركت له  باب المنزل مفتوح، ودخل في ساعات متأخرة  وقام بضرب نجلي علي رأسه بالشومة، وخنقه بسلك الكهرباء، ثم حمله علي عربة كارو وتخلص من جثته في مصرف قرية مجاورة، وفي الصباح قامت تبكي وتصرخ أن زوجها غير موجود بالمنزل، وتطالبنا بالبحث عنه، إلي أن توصل ضباط الشرطة للحقيقة.

 

وإختتمت والدة المجني عليه، حديثها قائلة:  وزراة الداخلية، لم تقصر في حق إبني، وتوصلت للمتهم الثاني وضبطت عليه في أقل من 24 ساعة وساعدتني في إنهاء إجراءت الدفن،  وزارة الداخلية فرد فرد علي دماغي، لو أطول أبوس حذائهم الصغير قبل الكبير، ربنا يحميهم ويحرصهم ويربوا عيالهم.

وإن شاء الله ربنا هيجيب حق إبني  لأنه عاش مظلوم ومات مظلوم،  قلبي ما هيرتاح إلا بالإعدام، للزوجة الخائنة عديمة التربية،  وعشيقها لكي يكونا  عبرة لكل الناس، يارتها كانت سابته ومشيت أو  هربت مع عشيقها، وسابت إبني لي، أو سابته لإبنه ال عمره 5 سنوات، الطفل هيتبهدل منها لله زوجة عديمة التربية والضمير.

 

بلاغ بالعثور علي  جثة الزوج بمياه مصرف صفط زريق

بداية الواقعة بتلقي  اللواء رضا طبلية، مدير أمن الشرقية، إخطارا من اللواء محمد والي، مدير المباحث الجنائية، يفيد بلاغا من " سليمان م إ" 34 سنة محاسب بالعثور علي جثة شقيقه" محمد" 28 سنة موظف بشركة الصرف الصحي مقيم قرية منشة قاسم مركز ديرب نجم، جثة هامدة بمياه بحر قرية الشراقوة مركز ديرب نجم، وتحرر عن ذلك المحضر 4051 جنح ديرب نجم لسنة 2018

 

القبض علي الزوجة وعشيقها وحبسهما علي ذمة التحقيقات

وكشفت التحقيقات التي قام بها الرائد أحمد جلال، رئيس مباحث ديرب، وبرفقته النقيب هاني صفوت معاون مباحث ديرب نجم، برئاسة العميد عمرو ءوف، رئيس مباحث المديرية، وبإشراف اللواء محمد والي، مدير المباحث، بالتنسيق مع العميد ماجد الأشقر، رئيس مصلحة الأمن العام بالشرقية، أن الزوجة وراء واقعة مقتل زوجها، لوجود علاقة عاطفية بينها وبين شاب بالقرية..

 

حيث كشفت التحقيقات نشوب علاقة عاطفية زوجة المجني عليه وتدعي" أماني م س " 25 سنة و" رضا م م" 26 سنة عامل مقمين منشة قاسم، وأن العلاقة تطورت إلي علاقة محرمة، قام العشيق بشراء هاتف محمول للزوجة، وكانا يهافتها به، حيث أشتري لها هاتف وشريحة لكي يحدثها من خلاله، وأن الزوجة أخفت الهاتف بالنيش، وبعد تطور العلاقة مع عشيقها،  إتفقا علي قتل الزوج والد طفلها الوحيد إبن الأربعة سنوات، حيث قامت بإعطاءه 3 عقاقير من عقار الترايكتين في مشروب النسكافية، وبعد أن تأكدت من نومه العميق، تركت باب شقتها مفتوحا، إنتظار لوصول عشيقها، الذي دخل غرفة النوم وقام بضربه بخشبة علي الرأس، وخنقه بسلك الكهرباء،  وحمل جثته علي عربة كارو وتخلص منه بالبحر، تم القبض علي المتهمة وعشيقها، وبعرضهما علي النيابة العامة أعترفا بالواقعة، وقاما بتمثيل الجريمة، وتم حبسهما أربعة أيام علي ذمة التحقيقات..