التوقيت الإثنين، 24 سبتمبر 2018
التوقيت 10:14 ص , بتوقيت القاهرة

فيديو..الإعدام شنقا للمتهمين بقتل صاحب شركة سياحة وزوجته فى شرم الشيخ

قررت محكمة جنايات جنوب سيناء، برئاسة المستشار سعد الدين حسن سرحان رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين ممدوح حلمى شلبى ومحمد عزيز سمهان وبحضور وليد الغنيمى وكيل النيابة وسكرتارية محمود على البدرى اليوم الثلاثاء، بإجماع الأراء بإعدام محمود طه وأحمد سليمان ومحمد ممدوح لقيامهم بقتل صاحب شركة سياحية وزوجته الروسية بمدينة شرم الشيخ بعدما صدق مفتى الجمهورية على الحكم.

وألزمت المحكمة المتهمين بمبلغ مائة ألف وواحد للمدعين بالحق المدنى و200جنيه اتعاب محامين.

كانت محكمة الجنايات قد أحالت أوراق المتهمين الثلاثة إلى مفتى الجمهورية فى جلستها السابقة بعدما استمعت لأقوال باقى الشهود وتفريغ الكاميرات واستدعاء خبير البصمة من مسرح الجريمة واستدعاء خبير الطب الشرعى وتم عرض الفيديوهات من قبل مختصين فى الإذاعة والتليفزيون لتفريغ الاسطوانات التى تؤكد تورط المتهمين الثلاثة بالقتل.

كان اللواء أحمد طايل مدير أمن جنوب سيناء وقت ارتكاب الواقعة تلقى بلاغا من قسم نبق يفيد وقوع حادث قتل لصاحب شركة سياحية يدعى على فتحى، 40 سنة، وزوجته الكسندرا، 40 سنة، روسية الجنسية حيث عثر عليهما مذبوحين داخل الفيلا التى يقيمان بها.

وأشارت التحريات الأولية، إلى أن الحادث جنائى، حيث استخدم فيه القاتل آلة حادة لقتل صاحب الشركة السياحية وزوجته الروسية بعد وقوع خلاف ومشاجرة بينهم نتيجة خلافات مالية.

وأكدت تحريات المباحث، على أن المتهم الأول قريب وبلديات المجنى عليه وأنه اصطحبه من قريتهم ليتولى إدارة أعماله بشرم الشيخ ونظرا لخلاف بينهم على الإيرادات ولمروره بضائقة مالية قرر التخلص من بلدياته وزوجته وقام بشراء طبنجة لقتل المتهم واتفق مع اثنين من العاملين معه لتنفيذ الجريمة وسرقة الخزينة الخاصة بالمجنى عليه وزوجته بعد علمه بسفرهما إلى الخارج. وقام المتهم بوضع خطة لتنفيذ الجريمة لكن شركاؤه رفضا الضرب بالنار حتى لا تتجمع حولهم الجيران فقام بالاتفاق مع المتهم الثانى على اصطحاب المجنى عليه خارج الفيلا بعيدا عن زوجته على أن يقوم الثانى بشل حركته من الخلف وقيام الأول بذبحه بسكين. وبالفعل تم رن جرس الفيلا وتم اصطحاب المتهم خارجها وتنفيذ الجريمة لكن الزوجة سمعت أصوات استغاثة زوجها فخرجت لاستطلاع الأمر وجدت زوجها غارقا فى دمائه والمتهمين حوله وحاولت الاستغاثة إلا أن المتهمين قضوا عليها ولم يتركوهما الا جثتين هامدتين وفرا هاربين.لمزيد من الفيديوهات الإخبارية والرياضية والسياسية والترفيهية زورا قناة فيديو 7 على الرابط التالى..

https://www.youtube.com/channel/UCbnJMCY2WSvvGdqWrOjo8oQ?disable_polymer=true