التوقيت السبت، 22 سبتمبر 2018
التوقيت 09:16 ص , بتوقيت القاهرة

أخر الاخبار

فيديو..خالد صلاح يكشف على "راديو النيل" العراقيل التى واجهت خروج فيلم "معبودة الجماهير" للنور

تحدث الكاتب الصحفى خالد صلاح، رئيس مجلس إدارة وتحرير "اليوم السابع"، فى الحلقة الـ21 من برنامجه الإذاعى "ولا يوم من أيامه"، اليوم الأربعاء،عن الأزمات والعراقيل التى واجهت فيلم "معبودة الجماهير"، بطولة العندليب الأسمر وشادية وكتابة العبقرى مصطفى أمين، وكيف أنه حقق خسائر فى دور العرض بسبب عرضه عقب نكسة 67 مباشرةً حتى سار أحد علامات السينما المصرية.

فى البداية قال رئيس مجلس إدارة وتحرير "اليوم السابع":الاستاذ مصطفى أمين يا جماعة كان حكاية لوحدة ..وأقسم بالله محتاج مليون من يوم من أيامه علشان نقعد نعد الأيام الحلوة والذكريات الجميلة اللى سبهلنا الاستاذ مصطفى أمين ..أنا هكتفى بس بفيلم  معبودة الجماهير  حضرتك عارف أن الاستاذ مصطفى أمين هو بنفسه اللى كتب فيلم معبودة الجماهير ومش بس أسس أخبار اليوم ولا طلع جيل جديد من الصحفيين ولا غير شكل الصحافة فى مصر لا  ده كمان كان كاتب سينما من الطراز الرفيع حكاية قصة معبودة الجماهير أن مصطفى أمين كان  على ميعاد مع الفنان الكبير عبد الحليم حافظ والعظيمة شادية هيقبلهم فى العجمى ..ومعاه فى الطريق من القاهرة إلى الإسكندرية المخرج العظيم حلمى رفلة وهما فى العربية بيتثامرو قال للاستاذ مصطفى متيجى يا مصطفى نفجأهم  بقصة فيلم تليق عليهم هما الاتنين وبدل ما الاجازة دى تبقى استمتاع تبقى استمتاع وشغل ".

وأضاف الكاتب الصحفى خالد صلاح:"هما الاتنين قعدو يفكر وده يقول كلمة وده يقول حكاية وده يعدلها كدا وده يعدلها كدا على موصلوا الاوتل فى إسكندرية كانت قصة الفيلم كملانة..جه عبد الحليم وشادية وقعدوا مع الاستاذ مصطفى أمين ومبقيوش مصدقين نفسهم من جمال القصة وحلاوتها وقالو هتكسر الدنيا ..وده بالفعل معبودة الجماهير لحد الآن مكسر الدنيا..بس الغريبة أن الاستاذ مصطفى أمين كان دائماً ملاحقه المشاكل فطول الوقت الفيلم ده كان بيواجه عثرات رغم عبقرية القصة ورغم أنك تتفرج عليه 100 مرة متزهقش أبداً أول ما بداو تصوير اتقبض على الا ستاذ مصطفى أمين فى قضية تخابر كبيرة كلكو عارفينها وقعد حوالى 9 سنين فى السجن".

 

 

وختم الكاتب الصحفى خالد صلاح حديثه، قائلاً:" طبعاً كان الفيلم مهدد أن يقف علشان أسم مصطفى أمين عليه ..مش معقولة راجل يبقا مطارد فى قضية زى دى وافلامه تبقا فى السينما ..تدخل الفنان عبد الحليم حافظ مع الرئيس جمال عبد الناصر شخصياً وبدأ تصوير هذا الفيلم وفى النص عثرات كتيرة واجهت الفيلم دة بردو لأن عبد الحليم تعب شوية خلال عملية التصوير واتاخر تصويره عدة مرات وفى النهاية طلع الفيلم للنور ..طلع أمتى على الحظ طلع سنة 67 ونزل دور العرض قبل الهزيمة مباشرةً للأسف الشديد وتعرض الفيلم لخسارة فى دور العرض يعنى الكاتب دخل السجن وعبد الحليم نجم هذا العمل تعب جداً وتوقف التصوير  عدة مرات  والاستاذ مصطفى أمين وكل مصر  كلها كانت فى حسرة لما جرى فى نكسة 67 لكن بعد كده حصل هذا الفيلم على حقه تماماَ من الشهرة والجماهيرية   وسار أيكونه من أيكونان عبد الحليم حافظ وشادية وايضاً اتحفر فى التاريخ باسم كاتبة الاستاذ مصطفى أمين،اللى كتبه فى رحلة كانت 5 إلى 6 ساعات لأن وقتها كان طريق الإسكندرية طويل ..كتبه من القاهرة إلى الإسكندرية فى فصل الصيف وسار هذا الفيلم أحد العلامات فى السينما المصرية  ..الاستاذ مصطفى أمين المؤسس الكبير لدار أخبار اليوم الصحفى العظيم الكاتب صاحب التاريخ اللى كله مطبات ومشاكل من ايام الملكية ثم مروراً بعهد الثورة لحد ما توفاه الله طول الوقت كان فى معارك  لكن هذه المعارك لم تحرمه من الانجازات.. الانجازات اللى لسا احنا النهردة على أيامها ولا يوم من أيام يا استاذ مصطفى".

 

برنامج "ولا يوم من أيامه" الإذاعى لخالد صلاح، يتناول المواقف الشخصية والخبطات الصحفية لجنرالات الصحافة بداية من التوأمين على ومصطفى أمين ومحمد حسنين هيكل ومحمد التابعى وأحمد رجب وموسى صبرى وغيرهم، وكواليس علاقتهم برجال السياسة والفن والثقافة.

ويركز خالد صلاح فى برنامجه الجديد على أهمية الصحافة فى تطور حركة التنوير، ودور كبار الكتاب فى تغيير وتشكيل الوعى العام المصرى فى الجوانب الاجتماعية والثقافية.

ويأتى البرنامج برعاية شركة we للاتصالات، وهايد بارك، ويذاع يوميا فى الثالثة والنصف عصرا.

 

 

لمزيد من الفيديوهات الإخبارية والرياضية والسياسية والترفيهية زورا قناة فيديو 7 على الرابط التالى..

 

https://www.youtube.com/channel/UCbnJMCY2WSvvGdqWrOjo8oQ?disable_polymer=true