التوقيت السبت، 22 سبتمبر 2018
التوقيت 02:36 م , بتوقيت القاهرة

أخر الاخبار

فيديو..شقيق "زين العابدين" يتهم نائب بولاق بحماية الجناة.. و"إسماعيل": لم يحدث

وجه محمد زين، شقيق الشاب زين العابدين، قتيل واقعة السحل بمنطقة بولاق الدكرور، الاتهام إلى النائب محمد إسماعيل، عضو مجلس النواب، عن دائرة الواقعة، بأنه يحمى الجناة.

وأوضح شقيق المجنى عليه، فى مداخلته الهاتفية مع الإعلامى وائل الإبراشى، ببرنامجه "الـ10 مساًء"، والمذاع عبر فضائية "دريم"، أن الجناة هم من ينشرون بين جميع أهالى المنطقة، على مدى قرابتهم وصلتهم بنائب الدائرة، قائلًا: "الجناة نفسهم، هم من يقولون أنهم أقارب النائب محمد إسماعيل، ومحدش هيعرف يأخذ معاهم حق ولا باطل.

 ورد النائب محمد إسماعيل، عضو مجلس النواب، عن دائرة بولاق، أن ما لا يعلمه شقيق "زين العابدين"، أنه تربطنى به صلة نسب، قائلًا: "إن أخت زوجة أخى، متزوجة من ابن خالة القتيل، وذهبت لتقديم واجب العزاء بمنزلهم، وأن الطرف الآخر هم من قريتنا فى محافظة سوهاج، وأن أبعاد المشكلة منذ 4 سنوات، ولم أكن أعلم أى شىء عنها".

وقال عضو مجلس النواب، أنه على حسب ما وصل له من معلومات عن الواقعة الأولى، تعود إلى إطلاق عيار خرطوش فى مشاجرة، أدت إلى إصابه شابة، وخسارتها إحدى عيناها، وماتت بعدها بشهرين، من الواقعة الأولى بسبب الإصابة أو لسبب غيره، ومستمرة منذاك الوقت".

وأكد إسماعيل، أنه لا يمكن مساندة أى شخص خارج عن القانون، هو أو أى من عائلته، مضيفًا أنه على استعداد تام لمساعدة أسرة المجنى عليه فى الحصول على حقوقها، متابعًا: " لابد من ردع أى شخص تسول له نفسه، العبث بأمن مصر، وأنه لابد من القضاء على هذه الظاهرة الشاذة بالمجتمع المصرى".

واختتم محمد، شقيق المجنى عليه "زين العابدين"، قائلًا: "إن شخصا قريب النائب محمد إسماعيل، ويدعى محمد ثابت ، وهو ابن عمتهم، هو من قال له إنهم جاءوا بوالد النائب لعمل جلسة عرفية لحل المشكلة، والجناة هو من رفضوا ذلك،  مناشدًا وزير الداخلية، والنائب العام، بالتدخل والتحقيق فى الواقعة، لما حدث من قتل وتمثيل بالجثة، وهو الأمر الذى لم يرد على المجتمع المصرى من قبل".