التوقيت السبت، 22 سبتمبر 2018
التوقيت 09:13 ص , بتوقيت القاهرة

أخر الاخبار

بالفيديو..ضابط شاهد بـ"أحداث سجن بورسعيد": حوصرنا 3 أيام داخل القسم 

أكد العميد جمال حافظ، مساعد مدير أمن بورسعيد لقطاع بور فؤاد، فى شهادته بالقضية المعروفة إعلامياً بـ "اقتحام سجن بورسعيد"، بأنه كان متواجداً بـ"قسم العرب" يوم الحكم فى القضية المعروفة إعلامياً بـ "مذبحة بورسعيد"، مضيفاً بأن مجموعة من العناصر الجنائية اقتربت من القسم بعد الحكم ولكنهم نجحوا فى إبعادهم بـ" قنابل الغاز " . وأضاف "حافظ" الذى كان يشغل وقت الأحداث منصب مأمور القسم المشار إليه، بأنه فى هذه الأثناء نمى إلى علمهم واقعة محاولة اقتحام سجن بورسعيد واستشهاد ضابط شرطة، متابعاً بأنه وبعد فترة هدوء دامت ربع ساعة بدأ الاعتداء المسلح النارى على القسم من كافة الاتجاهات. وأكمل بأن إطلاق النار كان من كافة الشوارع المحيطة، وأن العيارات النارية وصلت لشبابيك المكاتب وغرف "النبطشية"، ليشدد بأن القوات الموجودة بالقسم كانت فى حالة "دفاع شرعى"، وقامت بإطلاق النيران فى الهواء بسبب انعدام إمكانية تحديد مكان المعتدين على القسم . وأشار عميد الشرطة بأن قوات أمن القسم تم حصارها ثلاثة أيام، وأن كثافة إطلاق النار عليهم كانت فى هذه الفترة بمعدل منتظم على مدار الثلاثة أيام، ونفى المأمور أن يكون قد وصل لجهات الأمن أى معلومات تفيد بوجود إمكانية حدوث ما حدث، لافتاً بأن الوزارة دفعت بتشكيلات من الأمن المركزى مسلحة بقنابل غاز فقط تحسباً لأى أحداث شغب قد تحدث نتيجة للاعتراض على حكم الاستاد . وعن الضحايا ، أكد الشاهد بأن عددا من أفراد الشرطة قد أصيب فى تلك الواقعة، ومنهم الرائد محمد الحلوجى رئيس مباحث القسم هذا فضلاً عن عدد من الأفراد المجندين .