التوقيت الجمعة، 21 سبتمبر 2018
التوقيت 05:17 م , بتوقيت القاهرة

أخر الاخبار

بالفيديو.. هكذا احتفل بايرن ميونخ بعيد ميلاد مدربه كارلو أنشيلوتى

يحتفل اليوم المدرب الإيطالى كارلو أنشيلوتي، بعيد ميلاده الـ58، حيث انه من مواليد 10 يونيو 1959، فى بلدة ريدجولو بمقاطعة ريدجو إميليا فى إقليم إميليا رومانيا الإيطالي.

أنشيلوتي هو المدرب الوحيد الذي فاز بدوري أبطال أوروبا ثلاثَ مرات ووصل إلى أربع نهائيات. ويُعتبر أحد أفضل المدربين في تاريخ كرة القدم وأحد أكثرهم نجاحًا.

بدأ كارلو أنشيلوتي مسيرته التدريبية كمدرب مساعد للعبقري أريجو ساكي في الفترة ما بين 1992 حتى 1995، وبعدها بدأ أول عمل له كمدير فني مع نادي ريجيانا في "السيريا ب" ونجح بالصعود بهم لـ"السيريا أ" في أنجاز تاريخي.

أنتقل أنشيلوتي لنادي بارما الذي كان يمتلك مجموعة من النجوم المميزة في هذا الوقت مثل فابيو كانافارو وجيانلويجي بوفون وجيانفرانكو زولا ونجح بخطة 4-4-2 في قيادة الفريق لتحقيق نجاحات مميزة ولكن بسبب صدامه مع الادارة والنتائج السلبية وربما نفس الامر تكرر بعد توليه تدريب اليوفنتوس فلم يحصل سوى على بطولة وحيدة هى كأس الانترتوتو وخسر كل البطولات الاخرى.

بداية الحقبة الذهبية وبدأت انجازات وبطولات كارلو أنشيلوتي كمدرب جاءت بعد توليه تدريب نادي أي سي ميلان الذي توهج من خلاله كلاعب كرة قدم حيث درب الفريق لمدة 9 مواسم ناجحة (2001-2009) وحصد مع الروسونيري لقبي دوري أبطال أوروبا ولقبي السوبر الأوروبي ولقب الدوري والكأس في إيطاليا ولقب كأس العالم للأندية، بجانب تقديمه لنجوم مميزة في هذه الفترة مثل البرازيلي كاكا ونجوم منتخب إيطاليا مثل أمبروزيني وجاتوزو وإنزاجي ونيستا.

أنتقل أنشيلوتي لتجربة خارج حدود إيطاليا وتحديداً لأقوى دوري في العالم -البريميرليج- وتدريب نادي تشيلسي الإنجليزي لمدة موسمين (2009-2011) ونجح كارلو في تحقيق لقب البريميرليج مع البلوز بفضل تكوينه ثنائي هجومي مميز بالفرنسي نيكولاس أنيلكا والايفواري ديديه دروجبا كما حقق لقب كأس الاتحاد الإنجليزي والدرع الخيرية.

رحل أنشيلوتي لنادي باريس سان جيرمان الفرنسي الذي أصبح ممتلك من قبل أدارة قطرية ونجح في أجتذاب العديد من النجوم بفضل الأموال الضخمة ونجح في تحقيق لقب الدوري الفرنسي قبل ان يطلب الرحيل إلى نادي ريال مدريد الأسباني ويحقق انجازات رائعة مع النادي الملكي في موسمين مثل لقب دوري الأبطال وكأس السوبر الأوروبي وكأس أسبانيا وكأس العالم للأندية ولكن تمت إقالته بعد موسم صفري.