التوقيت السبت، 14 ديسمبر 2019
التوقيت 04:22 ص , بتوقيت القاهرة

رفض التحقيق في اغتصاب نائبة بالكونجرس أثناء خدمتها بسلاح الجو الأمريكي

السيناتورة مارثا ماكسالي
السيناتورة مارثا ماكسالي

رفض سلاح الجو الأمريكي فتح تحقيق في مزاعم السيناتورة، مارثا ماكسالي، حول اغتصابها من قبل ضابط رفيع المستوى أثناء خدمتها في الجيش الأمريكي عام 1984.

وصرّحت رئيسة مكتب الإعلام في سلاح الجو، آن ستيفانيك، بأنه لا يمكن فتح تحقيق في المزاعم التي جاءت على لسان السيناتورة يوم الجمعة الماضي، ما لم توافق ماكسالي على التعاون مع المحققين أو ما لم يُكشف عن معلومات جديدة.

يذكر محكمة أن الاستئناف في القوات المسلحة رفضت إدانة ضابط برتبة كولونيل في سلاح الجو بتهمة اغتصاب مجندة، بحجة أن الدعوى رفعت بعد انتهاء فترة التقادم لجرائم الاغتصاب، وهي خمس سنوات، رغم التعديلات التى أدخلها الكونجرس  في عام 2006 تعديلا في قانون القضاء العسكري بإلغاء فترة التقادم لجرائم الاغتصاب، إلا أن المحكمة أقرت بضرورة اعتماد المعايير السارية لحظة ارتكاب الجريمة (عام 2005) بحق ذلك الضابط.