التوقيت الثلاثاء، 26 مايو 2020
التوقيت 12:45 ص , بتوقيت القاهرة

علامات لاكتشاف متعاطي الحشيش

يعتقد كثيرون أن تناول الحشيش آمن، وليس له أي آثار سلبية على الجسم، ولا يؤدي إلى الإدمان، إلا أن هذا غير صحيح.


يقول أخصائي الأمراض النفسية وعلاج الإدمان، عماد مجدي، إن الحشيش من المواد المنبهة للجهاز العصبي، ومع الاستمرار في تعاطيها تؤثر سلبا على صحة الإنسان.



وهناك عدة أعراض تظهر على الشخص الذي يتعاطى الحشيش، ومنها:


- احمرار العينين.
- رعشة اليدين.
- انخفاض وزن الشخص بشكل ملحوظ.
- اصفرار الجلد.
- عدم التركيز والوعي لما يقوله.
- كلامه غير موزون.


أما الشخص الذي يتعاطى الحشيش نفسه، فهناك بعض الأعراض التي لو شعر بها لا بد من ذهابه للطبيب:


- زيادة عدد ضربات القلب.
- الشعور بنبضات باليدين.
- الصداع الشديد.
- اضطراب الرؤية والقدرة على الإبصار.
- الإحساس بسخونة بالرأس واحمرار الجلد.
- جفاف الحلق والفم.
- الغثيان والرغبة في القيء.


يجب في هذه الحالة الذهاب إلى أقرب مستشفى، لعلاج حالته التي قد تؤدي إلى الوفاة إذا لم يتم إنقاذه.



أما أسرة الشخص الذي يتعاطى الحشيش، يمكن معرفة إن كان الابن يعاني، إذا ظهر عليه هذه الأعراض:


- ضعف عام بالجسم.
- انخفاض ملحوظ بالوزن.
- مشكلات بالجهاز التنفسي وضيق بالتنفس.
- الوحدة والرغبة في الابتعاد عن الجميع.
- الإصابة بالإمساك وأحيانا أخرى بالإسهال.
- ضعف شديد في الذاكرة وعدم القدرة على التذكر.
- غياب تقدير الوقت والمسافات.


إن كنت خائفا على ابنك، يفضل أن تصاحبه لتعرف منذ متى يتعاطى الحشيش، مع ضرورة إجراء تحليل بول ودم لتحديد نسبة تركيز الحشيش في الجسم، ولو توصلت إلى أن حالته صعبة يفضل أن يدخل مصحة لعلاج الإدمان، وهناك عدة أماكن حكومية آمنة لعلاج الإدمان.