التوقيت الجمعة، 30 أكتوبر 2020
التوقيت 01:02 م , بتوقيت القاهرة

تيسيرات جديدة للمشروعات الأقل استهلاكا للطاقة

قال المهندس إسماعيل جابر رئيس هيئة التنمية الصناعية: إنه سيتم منح المشروعات الصناعية التى لا يتعدى استهلاكها من الطاقة 20 ميجاوات الموافقة دون العرض على المجلس الأعلى للطاقة، تيسيرًا على المستثمرين.


وأضاف "جابر" خلال زيارة لمحافظة بني سويف يوم الأربعاء أن ما تم تخصيصه لإستكمال ترفيق المناطق الصناعية المستهدفة بـ22  محافظة خلال عام 2014 في ظل الظروف الاقتصادية للبلاد بلغ 400 مليون جنيه فقط، مشيراً إلى أن ذلك يستدعى مشاركة من القطاع الخاص للتعاون مع الدولة، داعيا مستثمري المحافظة للمساهمة في بعض أعمال الترفيق للمنطقة لسرعة انجاز الأعمال، وخاصة أن الأرض تمنح بالمجان في محافظات الصعيد.


وحول مشكلة نقص الغاز والطاقة، أشار إلى أن صناعة الإسمنت في مصر تعاني "فجوة كاذبة"، حيث تبلغ القدرة الانتاجية للمصانع القائمة 65 مليون طن في العام، وما يعمل منه ينتج 45 مليون طن فقط، مما يعني ان ما يقرب من ثلث الطاقة الانتاجية معطلة بسبب الطاقة، رغم أن المصانع لو عملت بكامل طاقتها فهي كفيلة بسد الفجوة، مؤكدا أن الوقود البديل جيد كحل مؤقت، لحين الانتهاء من وضع الضوابط الخاصة بتداول الفحم كوقود والتي شارفت على الانتهاء وسيتم الاعلان عنها قريبا.


وتعاني مصر من أزمة في الطاقة، حيث أعلن الكثير من المصانع عدم توفير الحكومة للغاز الطبيعي الكافي للعمل بكامل الطاقة الانتاجية، ما أدى لتعطيل العمل وتقليص الانتاج، خاصة في الصناعات كثيفة الاستهلاك مثل الحديد، والإسمنت.