التوقيت الأربعاء، 25 نوفمبر 2020
التوقيت 01:23 ص , بتوقيت القاهرة

جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا تستقبل أول دفعة لطلاب (الذكاء الاصطناعي) فى سبتمبر المقبل

تستقبل جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا، مطلع شهر سبتمبر المقبل أول دفعة للطلاب المنضمين لقسم الذكاء الاصطناعي بكلية تكنولوجيا المعلومات.وذلك في إطار تفعيل توجيهات القيادة السياسية بضرورة تعظيم الاستفادة من الثورة الصناعية الرابعة والتقنيات البازغة، والالتزام بتعليمات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، لتحويل الجامعات المصرية إلى جامعات ذكية،
يأتي ذلك برعاية خالد الطوخي رئيس مجلس أمناء جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا، وإشراف الدكتور محمد العزازي رئيس الجامعة، والدكتورة ياسمين الكاشف أمين عام الجامعة.
154ee59c-81e8-4145-815e-9a2c49f0391c
 
صرح الدكتور محمد العزازي، رئيس الجامعة أن الجامعة بما تتمتع به من قدرة عالية على استيعاب جميع أساليب التعليم الحديثة، وبما تمتلكة من خبرة أعضاء هيئة التدريس، تم الموافقة على إنشاء قسم للذكاء الاصطناعي بكلية تكنولوجيا المعلومات.
 
وأعلن العزازي، عن بدء الدراسة بقسم الذكاء الاصطناعي بكلية تكنولوجيا المعلومات بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا، بداية من 1 سبتمبر 2020، مؤكدا على أنه سيقوم بتعليم الطلاب والباحثين في مجال تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي وتطبيقاتها في شتى نواحي الحياة والقطاعات.
7242d200-c157-4016-8c93-3d755f82fad7
 

 

 
من جانبه قال الدكتور هاني حرب عميد كلية تكنولوجيا المعلومات بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا، إن افتتاح قسم الذكاء الاصطناعي بالكلية إضافة جديدة للأقسام العلمية التي تمتلكها كلية تكنولوجية المعلومات بجامعة مصر، حيث يعد قسم الذكاء الاصطناعي القسم الثالث بالكلية بجانب قسم نظم المعلومات وعلوم الحاسب.
 
وأوضح حرب، أن علم البيانات هو من يملك الاقتصاد الأعلى ومرتبات علماء البيانات هي الأكثر وهذا المجال متاح به أكثر من نصف مليون وظيفة، كما أن هناك إقبال كبير عليه وفقا للمؤسسات غير الربحية التي تعمل على تقييم الوظائف ومدى استمراريتها.
 
وكشف أن دولة الصين استطاعت التغلب على انتشار فيروس كورونا بداخلها، من خلال ما يسمي بـ«البج داتا»، حيث يستطيع مسح الأشخاص خلال تجولهم بالشارع وقياس درجات الحرارة لهم، مع اكتشاف المصابين بالفيروس وتاريخ من خالط قبل اصابته، كل ذلك بفضل البيانات الناتجة عن الذكاء الاصطناعي.
 
وأشار عميد كلية تكنولوجيا المعلومات بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا إلى أن الذكاء الاصطناعي هو أحد مجالات علوم الحاسب ولكن تطور الوضع وأصبحت هناك دراسات متخصصة ودرجات علمية في الذكاء الاصطناعي، وأن الحاسبات تحولت إلي لغات برمجة ولكن لم يجرب أحد تحويل الماكينات للغة النطق التي يستخدمها الإنسان بالرغم من أنها تملك مفردات لغوية أكثر من لغات البرمجة المستخدمة حاليا.
وقال عميد الكلية، إن التكنولوجيا الحديثة انتجت العديد من الابتكارات العلمية ومنها أجهزة الترجمة الفورية، كما أتاح الانترنت للطالب الكتاب والمعلم حيث يتمكن الطالب من رؤية المعلم وطريقه شرحه وتعبيرات وجه بشكل الكتروني.