التوقيت الأحد، 09 أغسطس 2020
التوقيت 07:50 ص , بتوقيت القاهرة

دفاية قاتلة وتورتة مشئومة.. الأيام الحلوة تخاصم إيهاب توفيق

إيهاب توفيق
إيهاب توفيق

بتورتة وشمع وعيد ميلاد كباقي البشر احتفل إيهاب توفيق بعيد ميلاده مع أسرته ثم ذهب ليستكمل الاحتفال مع اصدقاءه، ولكنه لم يكن يتوقع أنهم حينما يعود سيتفاجأ بحريق هائل يبتلع الدور الذي يسكن فيه والده بفيلته بمدينة نصر.

سيطر الفزع علي الفنان وحاول إنقاذ والده بشتي الطرق ولكن النيران منعته من الدخول لإنقاذه، ووصلت المطافى إلي الفيلا تطفئ النيران لكن النيران التي شبت في صدر إيهاب توفيق لن ولم تخمد بعد فالحريق أودي بحياة والده اختناقا فالنيران لم تصل لغرفته لكن الدخان الكثيف كان كافيا ليودي بحياة الراحل.

موقف صعب وجد إيهاب توفيق نفسه محاطا به فلم يخطر علي باله أن يكون رحيل والده بهذا الشكل فالفجيعة افقدته التركيز وجعلته شاردا وكأنه في عالم أخر

إكرام الميت دفنه، هذا ما يقال دوما في تلك الحالات ولكن التحقيقات كانت لها كلمة أخري فالإجراءات تسببت في تأخير تصريح دفن الجثمان ليدفن الراحل بعد صلاة المغرب بعدما كان مخطط له بعد صلاة العصر من مسجد السلام.

أولاد الحلال رزق هذه المقولة تنطبق علي أصدقاء إيهاب توفيق ممن حرصوا علي الوقوف إلي جواره في تلك الفاجعة والتخفيف من وجعه خاصة في عزاء والده.

وحضر عدد كبير من نجوم الفن والإعلام والرياضة عزاء والد إيهاب توفيق، بمسجد المشير طنطاوي ومنهم، حمادة هلال، رامي صبري، دلال عبد العزيز، دنيا سمير غانم، ايمي سمير غانم، شيري عادل، خالد عجاج، مصطفي شوقي، مجد القاسم، محمد محيي، المطرب هشام عباس، المطرب الشعبي طارق الشيخ، لطيفة، المطرب أحمد جمال، حسام حسني، المنتجان نصر محروس وشقيقه هاني محروس، المطربة شذي، حجازي متقال،  طارق عبد الحليم، مني عبد الغني، محمد زيدان لاعب منتخب مصر السابق والنجم خالد سليم، مصطفى شعبان، أشرف زكي نقيب المهن التمثيلية، صلاح عبد الله، وهاني رمزي، الفنان أحمد بدير، الفنانة ميرهان حسين، ماجد المصري،  الفنان محمد محمود عبد العزيز، أميرة العايدي، المخرج عمرو عابدين، مصطفى كامل، نهال عنبر وغيرهم.