التوقيت الأربعاء، 11 ديسمبر 2019
التوقيت 09:28 م , بتوقيت القاهرة

جامعة مصر تقود ثورة تكنولوجية متطورة فى مجال التعليم

د . أحمد طلبة نائب رئيس جامعة مصر وخالد الطوخى رئيس مجلس الأمناء
د . أحمد طلبة نائب رئيس جامعة مصر وخالد الطوخى رئيس مجلس الأمناء
فى إطار تفعيل المبادرة الرئاسية "مجتمع يتعلم ويفكر ويبتكر" تقوم حاليا جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا باستخدام العديد من الأنظمة الذكية المتطورة تحت رعاية خالد الطوخى رئيس مجلس الأمناء لتصبح الجامعة رائدة فى مجال الابتكارات فى تكنولوجيا التعليم و لتقديم الدعم الكامل لهذه المبادرة.
 
 
y (1)

صرح د . محمد العزازى رئيس الجامعة بأن عام التعليم 2019 سوف يشهد طفرة تكنولوجية لرقمنة الجامعة من أجل تحويلها إلى جامعة ذكية قادرة على الإبداع والمنافسة، حيث إن الجامعة حريصة على تقديم خريج للمجتمع يواكب متطلبات الثورة الصناعية الرابعة، وذلك من خلال تطويع أحدث تقنيات التعليم لخدمة العملية التعليمية ورفع مستوى التدريس الجامعى.

y (2)

 وأشار  د .أحمد طلبة نائب رئيس الجامعة، إلى أنه فى هذا الاتجاه يعكف مركز تكنولوجيا التعليم بالجامعة على تطوير نظم إلكترونية وتطبيقات من أجل تحسين الخدمات التعليمية التى تقدمها الجامعة لطلابها والتحسين المستمر لأداء كل من المحاضر والطالب، حيث إن قياس مستوى استيعاب الطلاب من خلال امتحانات نهاية الفصل الدراسى هو بمثابة تقييم إجمالى يهدف إلى تحديد مستوى الطالب ومنحه درجة فى المقرر الدراسى، وهذا النوع من تقييم الأداء ليس له اى دور فى تحسين عمليات التدريس وتعلم الطالب، لذلك قام مركز تكنولوجيا التعليم بتطوير نظام قياس أداء جديد يعتمد على استخدام الموبايل للقيام بالعديد من المهام بسهولة ويسر منها تسجيل حضور الطلاب فى المحاضرات من خلال موبايل الطالب، وأيضا، قياس مدى استيعاب الطالب للأفكار الرئيسية فى المحاضرة وذلك بعد انتهاء المحاضر من شرح الفكرة وقبل الانتقال إلى فكرة أخرى بحيث يتمكن المحاضر من معرفة نسبة الطلاب الذين استوعبوا الفكرة، وبالتالى توضيحها مرة أخرى أو الانتقال إلى الفكرة التالية طبقا لمعدل الاستجابة الذى تم قياسه من خلال الموبايل فى ثوانى قليلة، كما يمكن أيضاً من خلال الموبايل القيام بقياس رأى الطلاب فى مستوى تدريس المحاضرة وبالتالى يتم استبيان آراء الطلاب أولا بأول أثناء المحاضرات أو السكاشن أو إجراء التجارب العملية وتصحيح المسار بدلا من استبيان نهاية الفصل الذى لا يقدم أى نفع لعمليات التدريس والتعلم.

جدير بالذكر، أن هذا النظام "الذكى" تم تطويره بمعرفة د. أحمد طلبة والمهندس مهند ذكرى وسوف يتم تطبيقه فى جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا مع  بدء العام الدراسى الجديد 2019-2020.