التوقيت الخميس، 02 ديسمبر 2021
التوقيت 02:20 م , بتوقيت القاهرة

يحدث قريبا.. توليد الكهرباء بـ طاقة الرياح في جبل الزيت

تستعد مصر لافتتاح أكبر وأحدث محطة لتوليد الكهرباء بطاقة الرياح في منطقة جبل الزيت بمحافظة البحر الأحمر بقدرة 580 ميجاوات، حيث تتكون المحطة من 3 مشروعات تستخدم لأول مرة في العالم.


ويرصد " دوت مصر "أبرز معلومات محطة توليد الكهرباء بطاقة الرياح التى تضم  390 توربينة رياح


المشروع الاول


-  يضم المشروع الأول 120 توربينة بقدرة 240 ميجاوات.


- ربط 100 توربينة بالشبكة القومية للكهرباء المصرية.


المشروع الثاني


- يضم 110 توربينات بقدرة 220 ميجاوات


- ربط 75 توربينة بالشبكة بقدرة 150 ميجاوات.


المشروع الثالث


-يضم 60 توربينة بقدرة 120 ميجاوات قيد الإنشاء الآن.


محطة لتوليد الكهرباء بطاقة الرياح


 


تكلفة المحطة 12 مليار جنيه


وتبلغ التكلفة الإجمالية لمحطة جبل الزيت لتوليد الكهرباء بطاقة الرياح حوالي 12 مليار جنيه حيث تحتوي المحطة على منظومة مراقبة الطيور المهاجرة من خلال الرادار ليتم وقف التوربينات عند مرورها وإعادة تشغيلها بعدها وهى منظومة تستخدم لأول مرة في العالم، علاوة على أن إجمالي قدرة المحطة تعد الأكبر على مستوى العالم بقدرة 580 ميجاوات ومن المقرر أن يتم الانتهاء من المحطة بالكامل وربطها بالشبكة القومية للكهرباء في يونيو المقبل.


 


محطة لتوليد الكهرباء بطاقة الرياح


 


وجدير بالذكر أن محطة جبل الزيت لطاقة الرياح، هي محطة لتوليد الطاقة الكهربائية من طاقة الرياح في منطقة جبل الزيت، محافظة البحر الأحمر، مصر. تبلغ قدرة المحطة 200 ميجاوات، وتم افتتحاها في 29 نوفمبر 2015.


 


محطة لتوليد الكهرباء بطاقة الرياح


وزارة الكهرباء


 في أكتوبر 2010، وقعت وزارة الكهرباء المصرية عقد توريد وتركيب التوربينات لمشروع إنشاء محطة رياح جديدة قدرة 200 ميجاوات بمنطقة خليج الزيت بقيمة إجمالية تصل 2700 مليون جنيه.


و في الوقت نفسه تم الانتهاء من دراسة الجدوى الخاصة بالمشروع وتم التعاقد مع مكتب استشارى عالمى لتقديم الخدمات الاستشارية أثناء مراحل التنفيذ، كما تم طرح أعمال توريد وتركيب التوربينات وجارٍ أعمال التحليل الفنى للقائمة المختصرة التى اجتازت مرحلة سابقة الخبرة على أن يبدأ التشغيل الفعلي للمحطة فى منتصف عام 2013.


 


محطة لتوليد الكهرباء بطاقة الرياح


 


مدة تنفيذ المشروع  30 شهراً


وأشارت وزارة الكهرباء، في بيان صحفي لها صدر في وقت سابق، إلى أن مدة تنفيذ المشروع بلغت 30 شهراً من خلال 4 حزم، تضمنت الحزمة الأولى توريد وتركيب توربينات الرياح لـ100 توربينة، قدرة كل منها 2 ميجاوات، شاملة القواعد الخرسانية ونظام التحكم والمراقبة، وتضمنت الحزمة الثانية الأعمال المدنية والكهربائية، والثالثة إنشاء المبنى الإداري والعمارات السكنية، والرابعة إنشاء محطة المحولات، وذلك تحت مظلة الاتفاق الذي تم توقيعه بين الحكومتين المصرية والألمانية والشركاء الأوروبيون (المفوضية الأوروبية، بنك التعمير الألماني وبنك الاستثمار الأوروبي.


 


محطة لتوليد الكهرباء بطاقة الرياح


 


قدرة التوليد


يصل إنتاج الطاقة المولدة سنويا من المشروع نحو 800 جيجاوات ساعة، تسهم في توفير نحو 180 ألف طن بترول سنويا، وتحد من انبعاث 540 ألف طن ثاني أكسيد الكربون سنويا، وبذلك تصبح القدرات المركبة من طاقة الرياح في الشبكة حتى تاريخه 750 ميجاوات، حيث يستهدف قطاع الكهرباء الوصول إلى نسبة لا تقل عن 20% للطاقة المتجددة من إجمالي الطاقة المنتجة عام 2022.


التمويل


سيتم تمويل المكون الأجنبي في المشروع من خلال مساهمة بنك التعمير الألماني وبنك الاستثمار الأوروپي والمفوضية الأوروپية على أن يتم تمويل المكون المحلى من خلال المصادر الذاتية لهيئة تنمية واستخدام الطاقة الجديدة والمتجددة، التابعة لوزارة الكهرباء المصرية. وبلغت التكلفة الإجمالية للمشروع بلغت 270 مليون يورو شاملة الخدمات الاستشارية.


 


إقرأ ايضآ :


كامل الوزير: الأنفاق تختصر عبور قناة السويس إلى 20 دقيقة