التوقيت السبت، 19 سبتمبر 2020
التوقيت 02:22 ص , بتوقيت القاهرة

الرئيس التنفيذي للحكومة الأفغانية يدين التفجير الانتحاري بالعاصمة كابول

أدان الرئيس التنفيذي للحكومة الأفغانية عبدالله عبدالله، اليوم /السبت/، التفجير الانتحاري الذي وقع في العاصمة الأفغانية كابول، وأسفر عن مقتل 40 شخصا على الأقل وإصابة 140 آخرين.


ووصف عبدالله - في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر) أوردتها قناة (سكاي نيوز) - هذا التفجير الانتحاري بـ"غير الإنساني والشنيع" كما أنه يعد جريمة حرب، قائلا "نحن ندين هذا العمل الإرهابي ونشارك شعبنا أحزانه وخسائره".


وأشار إلى أن الأولويات في الوقت الحالي تتركز في تقديم المساعدة للمحتاجين وتوفير أفضل علاج للمصابين، متابعا: ""هذه هي اللحظة التي نحتاج فيها جميع إلى الوقوف سويا والقضاء على عدونا".


وكان مسئولون أفغان قد أكدوا - في وقت سابق اليوم - أن انتحاريا فجر سيارة إسعاف مفخخة في منطقة مزدحمة بالقرب من المبنى السابق لوزارة الداخلية، فيما أعلنت حركة "طالبان" مسئوليتها عن هذا التفجير الانتحاري.


إقرأ أيضًا


ارتفاع ضحايا تفجير كابول إلى 63 قتيلا