تزوج الرئيس الأمريكي دونالد ترامب 3 مرات، وبجانب زيجاته المتعددة كانت له علاقاته الرومانسية التي كشفت عن إحداها لوسي كيبلناو، الفنانة ومصممة الأثاث الأمريكية.

دونالد الشاب.. لطيف لكنه ليس ذكيا

كان هذا أول انطباع لـ "لوسي" التي حاول دونالد ترامب الشاب التقرب منها أوائل السبعينات، وبحسب رواية لوسي في موقع Salon فإن ترامب كان ما يزال في أواخر العشرينات من العمر والتقى بها في بار عن طريق أصدقاء مشتركين.

وكان دونالد الشاب يحاول التقرب منها وطلب منها رقم هاتفها، واتصل بها في اليوم التالي واتفقا على العشاء في السابعة مساء، وعند الموعد نزلت لوسي من شقتها متوقعة أن تجده أمام المنزل، ولكن ما وجدته أمامها هو سيارة كاديلاك بيضاء فخمة وترامب بداخلها ويطلب منها الصعود.

وبينما كانت تتوقع موعدا رومانسيا عاديا، كانت المفاجأة أنه توجه بها إلى مطعم فخم في الجانب الشرقي من نيويورك، ورغم أنه كان يحاول أن يبدو ساحرا ليثير إعجابها إلا أنها كانت لتعجب به لو تصرف معها ببساطة ومال واقفا ليفتح لها باب السيارة كما هو معتاد في الاتيكيت.

ليس معه أموال

رغم أن دونالد ترامب حاول إظهار الثراء والبهرجة إلا أنه لم يكن يتحدث بشكل جيد مع لوسي التي لاحظت أنه لا يجيد الكلام، ولكن هذا لم يضايقها لأنها هي أيضًا كانت خجولة بعض الشئ.

أما ما أثار تعجبها حقا هو أن ترامب لم يكن معه مال ليدفع ثمن العشاء، وكان مصدومًا ومحرجًا، ولكن هذا لم يمنع لوسي من السخرية من الموقف قائلة: "لا مشكلة سوف نغسل الأطباق ثمن العشاء"، عندها لاحظت كيف بدا الرعب والصدمة على وجهه فسارعت قائلة "اهدأ معي ما يكفي من المال".

وأقسم دونالد ترامب أنه سيرد لها المال، وظل يكرر وعده طوال الليل حتى أصابها الملل، وفي النهاية لم يدفع المال طوال 40 عامًا وأكثر.