أكد الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، أن الميليشيات الإرهابية فرضت حربها الظالمة على الشعب اليمني.

وخلال لقاء الهادي مع المبعوث الأممي إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ، أكد الرئيس اليمني على وقوف الأجندات الداخلية والرغبات الانتقامية وراء الهجمات التي تشنها ميليشيات الحوثي، وأضاف قائلًا: "التسويف والمماطلة وعدم الإيفاء بالوعود والالتزامات سمة للانقلابين على ‏الدوام".

واستنكر الهادي محاولة الاستهداف التي تعرض لها المبعوث الأممي وفريقه خلال زيارته الأخيرة للعاصمة اليمنية صنعاء، وجدد الرئيس اليمني دعم اليمن لجهود المبعوث الأممي وخيارات ومسارات السلام التي تبذلها الأمم المتحدة.