تلقى الجهاز الفني للمنتخب الأول صدمة خلال الساعات الجارية بعد شكوى أحمد حجازي مدافع الفريق من آلام في العضلة الخلفية بعد المشاركة في مران اليوم.

وخضع حجازي لجلسات علاجية خلال الساعات الجارية في معسكر المنتخب على أمل تجهيزه لمباراة الغد في نهائي كأس الأمم الإفريقية أمام الكاميرون.

وسيكون سعد سمير هو بديل حجازي في حالة عدم قدرته على المشاركة في مباراة الغد أمام الكاميرون ليكون بجوار علي جبر.

فيما كشف حازم الهواري رئيس البعثة أن اللاعب يعاني من إجهاد في العضلة الخلفية، ويتم تجهيزه للمباراة، ولكن لم يتضح موقفه من المشاركة حتى الآن.

ويلتقي المنتخب الأول مع الكاميرون في مباراة النهائي لكأس الأمم الإفريقية المقرر إقامتها يوم غدا الأحد في تمام التاسعة مساء في مدينة ليبرفيل بالعاصمة الجابونية.