أنتشر عدد كبير من بائعي الأعلام المصرية، على كورنيش السويس، من أجل بيع أعلام مصر، قبل نهائي إفريقيا، الذي سيقام غدا أمام منتخب الكاميرون.

ويحرص سكان محافظة السويس، على شراء الأعلام طوال المباريات السابقة للمنتخب، للاحتفال بها داخل المدينة.

ويقام غدا، الأحد، تجمعات جماهيرية كبيرة بالمحافظة من أجل مشاهدة المباراة الختامية لمنتخبنا الوطني.