تعرض رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق إيهود أولمرت لعقوبة جديدة وهو في السجن حيث ذكرت صحيفة "يدعوت أحرونوت" إنه تم منعه من الزيارة.

وبحسب الصحيفة فإن مصلحة السجون في إسرائيل منعت أولمرت من الزيار لمدة شهر بسبب سجين دخل في مشاجرة مع حارس السجن، وعندها تدخل أولمرت للدفاع عن السجين ووجه الانتقادات لإدارة السجن وتلفظ وقتها أولمرت بألفاظ وصفتها الصحيفة بغير المناسبة.

وكان الحادث وقع قبل 3 أشهر ولكن لم يتم الكشف عنه إعلاميا إلا الآن، ويذكر أن أولمرت حكم عليه بالسجن سنتين و3 أشهر بعد إدانته بتهمة تلقي الرشوة، وكتب وهو في السجن طلبات لنيل العفو من الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين.