قال المدرب المساعد للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي سيد معوض، إن مباراة المنتخب غدا الأحد، أمام الكاميرون بنهائي كأس الأمم الإفريقية، تعد فرصة ذهبية أمام هذا الجيل للسير على خطى الجيل السابق، ووضع الكرة المصرية من جديد على رأس القارة، بعد غياب طويل نتيجة للظروف التي عاشتها الكرة المصرية في الفترة الماضية.

وأضاف معوض، في تصريحات صحفية، أن المنتخب قدم أداءا جيدا وبذل مجهودا كبيرا خلال ماراثون البطولة، وتحمل الكثير من الضغوطات في ظل الغيابات والإصابات، واللعب على ملعب سيئ للغاية والتغلب على منتخبات كبيرة خاصة مباراتي غانا والمغرب، ومن بعدهما لقاء بوركينافاسو الصعب، وصولا إلى النهائي الذي يعد في حد ذاته إنجازا كبيرا يحسب لهذا الجيل، بغض النظر عن نتيجة مباراة الغد، لأن ما صنعه الفريق حتى الآن يستحق التقدير والاحترام، وهذ المفهوم لابد أن يتعامل به الجميع مع المنتخب سواء تمكن من الفوز باللقب من عدمه.

وأوضح مدرب الأهلي أن المنتخب قادر على ترويض أسود الكاميرون، وأن المجموعة الحالية مميزة جدا في الالتزام التكتيكي، ولديهم قدرات كبيرة في التفوق الدفاعي، كما أن فريق الكاميرون مميز هو الآخر في الجوانب الهجومية ووسط الملعب، لكن خط دفاعه يعد الأضعف، وهو ما يعطي الفرصة أمام هجوم المنتخب للتعامل معه بقوة؛ وصولا إلى تحقيق الهدف، والعودة بالكأس الغالية.