قالت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية إن هوس الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بساعات اليد الثمينة، قادتهم إلى حلقة هزلية أخرى أثناء حفل جوائز الأفضل في زيوريخ هذا الأسبوع.

وأضافت الصحيفة الإنجليزية أن هناك 6 ساعات من ماركة "هوبلت"، والتي تقدر قيمة الواحدة منها بـ 10 آلاف جنيه إسترليني، كان من المفترض أن تقدم مع الكؤوس كجوائز فردية للأفضل.

ولكن اختفت الساعات في مكان ما بين مسئولي "فيفا" وتليفزيون "زيوريخ" أثناء استعدادهم لبدء الحفل.

ولكن مسئولو هوبلت أحضروا ساعات في الدقائق الأخيرة، لتقديمها إلى الفائزين، الذين شملوا كرستيانو رونالدو وكلاوديو رانييري.

ساعة
ساعة "هوبلت" التي كانت ستقدم للأفضل من "فيفا"
رونالدو يرتدي ساعة
رونالدو يرتدي ساعة "هوبلت"

اقرأ أيضا: