دوت مصر- منى عبد الباري:

  قالت الدكتورة عبلة عبداللطيف، مستشار وزير الصناعة، إن الوزارة تعمل حاليًا على إعداد استراتيجية لدعم الصادرات سيتم الإعلان عنها بداية العام المالي 2014 – 2015.

تعتمد الاستراتيجة على مساندة المنشأة التصديرية للوصول إلى أسواق أكثر، وخلق فرص عمل أكبر وتحقيق أقصى استفادة ممكنة منها لقطاع التصدير.
أكدت "عبداللطيف" أن هذه الاستراتيجية واحدة من بين ثلاثة برامج، سيتم العمل بهم خلال السنوات الأربعة المقبلة وتركز على الأسواق التصديرية المستقبلية، بهدف تحقيق حصة تصديرية كبيرة، وأخرى انتهى العمل بها العام الحالي، إضافة إلى برنامج رد أعباء المصدرين.

إضافة إلى برنامج رد أعباء المصدرين.  تعمل وزارة التجارة والصناعة منذ حوالي عام ونصف العام على برنامج رد أعباء المصدرين والذي يستهدف تعويض المصدر بعدة حوافز مقابل الجهد المبذول في العملية التصديرية، ومعاناته بسبب تذبذب أسعار العملة، والمشكلات الجمركية إضافة إلى استحداث جزئية دعم صغار المصدرين الذين لا يحظون بالدعم التصديري"، وفقًا لما صرحت به "عبداللطيف". جاء ذلك خلال مؤتمر عقده المجلس التصديري للصناعات الهندسية للإعلان عن استراتيجية جديدة تستهدف زيادة صادرات المجلس إلى 5 مليارات دولار، من خلال توسيع نطاق التصدير بشكل رئيسي إلى 5 دول هي كينيا، إيطاليا، السعودية، كازاخستان، الجزائر، بجانب 31 سوقًا أخرى حول العالم.