دوت مصر-غادة قدري

أعرب الكاتب الكبير يوسف القعيد عن حزنه وقلقه بسبب وصوله إلى سن السبعين، وأضاف: "أنا مخضوض، واللي على البر مش زي اللي في المية" قاصدًا بذلك رسالته ككاتب، وأحلامه التي يسعى لتحقيقها ولم يحققها حتى الآن.

وبخصوص استقباله لخبر تكريمه من الهيئة العامة لقصور الثقافة، قال: "أنا زاهد ولا أعرف أي شيء عن برنامج الاحتفالية، وحاولت أن أعرف كيف سيحتفلون بي، ولكنني لم أعرف حتى الآن".

يذكر أن الهيئة العامة لقصور الثقافة، احتفلت الإثنين بالروائي يوسف القعيد  بمناسبة بلوغه السبعين،  في مقر المجلس الأعلى للثقافة، بدار الأوبرا المصرية، بحضور نخبة من فناني ومثقفي مصر.