دوت مصر- أحمد عبد المطلب

قالت صحيفة "لاجازيتا ديلو سبورت" الإيطالية إن نادي يوفينتوس يخطط لإبرام صفقات بارزة في خطوط الملعب الثلاثة، وذلك بعد الإعلان رسميا عن استمرار المدرب أنطونيو كونتي في قيادة الفريق خلال الموسم المقبل.

وذكرت الصحيفة إن الأسماء المرشحة للدفاع هي إيفرا وكونتراو، علي أن يكون ضم بيريرا البديل في وسط الملعب في حال رحيل فيدال، وبالنسبة للهجوم فقد يشهد السيدة العجوز مفاجأة من العيار الثقيل.

ثورة الإدارة

وأضافت "لاجازيتا" إن المدرب كونتي ليس هو من طلب الثورة في صفوف فريقه، وإنما إدارة النادي هي التي وعدته بصفقات قوية وطموحة لأن الجميع يود الفوز، ومن اعتاد ذلك لن يريد التوقف ، كما أن مسئولي الانتقالات بالنادي، ماروتا وباراتيتشي، يعملان منذ فترة من أجل إشباع احتياجات تجديد الفريق وتغيير طريقة اللعب الذي يفترضه كونتي، حيث سيتخلى الفريق في الموسم المقبل عن طريقة 3-5-2، أو على الأقل ستعتبر أحد طريقتين محتملتين، ويعود إلى طريقة 4-3-3 .

تعديل الطريقة
وأرجعت الصحيفة التغيير لأسباب عديدة، وأولها ضرورة ألا يكون الفريق محفوظا ومكررا، والرغبة في إعطاء دوافع جديدة للاعبين، واتضاح أن الطريقة القديمة لم تعد ذات فاعلية أوروبا.

وتابعت الصحيفة، إن خط هجوم يوفينتوس سيشهد التدخل الأكبر خلال فترة الانتقالات الصيفية، حيث يغيب تماما مهاجمو الأجناب لطريقة 4-3-3، ولذلك يود كونتي ضم التشيلي أليكسيس سانشيز، 25 عاما ويلعب في صفوف برشلونة الأسباني منذ 2011، وبالفعل بدأت المفاوضات مع النادي الكتالوني وقد أبدى اللاعب موافقته على الانتقال، ويجري العمل على إجراء مبادلة فنية بين الناديين، حيث يُعجب مسئولو برشلونة بفيدال ، و ربما تنتهي الصفقة بتعويض مادي ليوفينتوس بالإضافة إلى سانشيز.

وذكرت الصحيفة أن جناح هجوم آخر قريب من بطل إيطاليا، وهو البرتغالي ناني، 27 عاما، لاعب مانشستر يونايتد، لكن المدرب كونتي ليس مقتنعا كثيرا به، كما هو الحال مع باتريس إيفرا، وأكدت إن مسئولي السيدة العجوز يفكرون فعليا في ضم الإيفواري ديديه دروجبا دون دفع أي مقابل، بعدما ودع جلاطة سراي التركي أمس .