دوت مصر - نور الهدى محمد
ينافس الفيلم التركي "سبات الشتاء" بقوة في مهرجان "كان" العالمي، لدورته السابعة والستين. والفيلم من إخراج المخرج التركي الشهير، نورى بيلجى جايلان، الذي نال جائزة أحسن مخرج في هذا المهرجان العالمي عام 2008 عن فيلمه "ثلاثة قرود".
وقام فريق عمل الفيلم المكون من المخرج، وأبطاله، وهم: هالوق بيلجينار، ودامات اق باغ، وماليسا سوزان، بعمل مؤتمر صحفي للتحدث عن الفيلم، ومنافسته في "كان" .وأكد جايلان أنه ركز في فيلمه على نقاط الضعف في المجتمع التركي، ومحاولة تقويتها، وأكد أنه بدأ هذا الفيلم منذ 3 أعوام .
ولم ينس المخرج خلال المؤتمر الصحفي، توجيه العزاء للشعب التركي، والدعاء لضحايا ومصابي كارثة منجم سوما الذي راح ضحيته قرابة 200 شخص، وقال "إننا نعيش كل مشاعر الحزن والفرح في لحظة واحدة، فالحادثة بدأت منذ وصولنا هنا، ولم نستطع مواساة ومؤازرة الشعب التركي".
ومن الجدير بالذكر أن أبطال "سبات الشتاء" قاموا بارتداء اللون الأسود، وامسكوا بأوراق كتب عليها "سوما"، وذلك في أول يوم لافتتاح مهرجان "كان"، حدادا على ضحايا المنجم المنهار.