كتبت - هلا محمود:

نفى ممثل الأمين العام للجامعة العربية الخاص بليبيا ناصر القدوة، أن يكون لمصر أي دور بأحداث العنف في بنغازي، مشيرا إلى أن التدخل العربي هناك "غير فعال".

وأكد القدوة في مؤتمر صحفي اليوم، بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، أنه لا يوجد تأثير مباشر للمصريين في الأوضاع بليبيا، مستدركا بقوله: "لكننا في النهاية نعيش بمنطقة واحدة".

وأعلن أن الجامعة تُجري مشاورات مكثفة حاليا لعقد اجتماع طارئ على مستوى وزراء الخارجية العرب بشأن ليبيا، للبحث في سبل مواجهة العنف المتصاعد هناك، مشيرا إلى أن التحركات العربية بهذا الصدد حتى الآن غير فعالة.

وحذر في المؤتمر الذي عقده عقب لقائه مع الأمين العام للجامعة العربية الدكتور نبيل العربي، من أن أي تدخل عسكري لدول الجوار في ليبيا قد تنتج عنه نتائج سلبية، لكن في نفس الوقت من حق تلك الدول اتخاذ ما يلزم من إجراءات للحفاظ على أمنها القومي، مشيرا في هذا الاطار إلى نفي مصر والجزائر ودول الجوار الأخرى وجود أي علاقة لها بأي تحرك عسكري بشأن ليبيا.

وشدد القدوة على أن الجامعة العربية "حريصة على تحقيق أمن واستقرار ليبيا، والإسهام في تحقيق مصالحة وحوار وطني".