تنظم كلية العلوم، بجامعة القاهرة بالتعاون مع الاتحاد الدولي للمغناطيسية الأرضية والفضاء "مقره باريس" مؤتمراً علمياً خلال الفترة من 20/3 حتى 24/3/2016 بفندق جولدن فايف اميرالد.

يناقش المؤتمر استراتيجية تأثير النشاط الشمسي المستمر على مناخ الكرة الأرضية، وعمل موديلات لحساب الانفجارات الشمسية وما تخرجه من بلازما ورصد الأجسام المشحونة الخارجة من الشمس بالأقمار الصناعية وتأثير ذلك على مناخ الأرض.

يقام المؤتمر تحت رعاية اللواء، أحمد عبد الله، محافظ البحر الأحمر الذي يوجه التحية للقائمين على المؤتمر لاختيارهم مدينة الغردقة مضيفة لمؤتمرهم الرابع خصوصاً في هذه الآونة الحرجة التي تشهدها مصر عموما والمدينة على وجه الخصوص، فهي رسالة للعالم اجمع أن الغردقة مدينة آمنة، وقد أكد المحافظ دعمه الكامل للمؤتمر وحضوره الجلسة الافتتاحية والتي ستعقد يوم الاثنين القادم الموافق 21/3/2016 في تمام التاسعة صباحاً.

وتمنى عبد الله، أن يثمر المؤتمر عن توصيات فاعلة، وأن يتم تعزيز التعاون بين مصر والدول الأخرى في مجال المغناطيسية الأرضية وتكنولوجيا الفضاء من أجل تحقيق المزيد من التقدم في هذا المجال لدعم عمليات التنمية فهي طريقاً لبناء دولة حديثة أساسها العلم والتعليم.

يشارك في المؤتمر ممثل الاتحاد الدولي، عميد كلية العلوم "جامعة القاهرة"، رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، طلبة الدراسات العليا في التخصص وكذا ما يقارب من 60 باحثا مصريا، و25 باحثاغ أجنبيا من (روسيا، أمريكا، كوريا، فرنسا، ألمانيا، الكاميرون).

اقرأ أيضا:

وصول 8500 طن بوتاجاز و1034 رأس جمال حية لموانئ البحر الأحمر