أعلن قائد فصيل جيش المختار العراقي الشيعي مسؤوليته عن هجوم صاروخي على معسكر تابع لجماعة إيرانية معارضة قرب العاصمة العراقية، بغداد.

وقال المتحدث باسم منظمة "مجاهدي خلق" الإيرانية المعارضة في باريس، إن 15 صاروخا سقطت قرب معسكر المنظمة بالقرب من مطار بغداد الدولي، الخميس مما أدى إلى مقتل 23 من أفراد الجماعة.

ونسبت وكالة أنباء فارس الإيرانية، اليوم الجمعة، إلى واثق البطاط، قائد جيش المختار، إن مجموعته طالبت مجاهدي خلق مرارا بأن تغادر العراق بأسرع وقت ممكن، وإلا سيكون هناك المزيد من الهجمات.

وقال جيش المختار إنه يتلقى الدعم والتمويل من الحكومة الإيرانية.