قالت وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، نبيلة مكرم، إنه "من حق أي مواطن أن يهاجر، وهناك مكاتب بالفعل خاصة داخل الدولة تستقبل الطلبات، ولكن هذا يجب أن يكون تحت إشراف الدولة، فلا يجوز أن يكون مكتب يستغل المواطن".

وأضافت "مكرم"، خلال حوارها مع الإعلامي خيري رمضان في برنامج "ممكن"، أمس الأربعاء، أن "الوزارة تحمي المواطن المهاجر الشرعي، ولدينا هجرة غير شرعية، وهي في غاية الخطورة، ويجب أن نتعامل معها، وأنا عشت هذا في روما، وشحنا جثامين لغارقين، وهناك شق آخر، وهو التواصل مع المصريين بالخارج، لأن المصري بالخارج لا يوجد لديه قناة شرعية حتى يصل إلى مصر والمسؤولين هناك، وهذا سيكون دور الوزارة".

وأشارت وزيرة الدولة للهجرة، إلى أن إحصائيات العمالة المصرية في الخارج تابعة لوزارة القوى العاملة، وأن المهاجر المصري سواء غير شرعي أو شرعي هو مصري بالأساس، ومن حقه أن تستمع له الدولة، قائلة إن "المهاجر غير الشرعي لديه يأس وإحباط ويتوهم أنه عندما يصل للخارج سيفتح الكنز، وستحل كل مشاكله، ولكن الأمر غير ذلك، بل يصل إلى هناك ويتم استغلاله".