أعرب وزير الخارجية سامح شكرى اليوم - فور انتهاء مراسم رفع علم دولة فلسطين على مقر الأمم المتحدة - عن سعادته البالغة لمشاركته فى هذا الحدث التاريخى، وحرصه على توجيه التهنئة الشخصية للرئيس الفلسطينى محمود عباس ونقل تحيات وتهنئة الرئيس عبد الفتاح السيسى له.

وأكد الوزير شكرى، أن رفع علم دولة فلسطين على مقر الأمم المتحدة خطوة هامة نحو استكمال اقامة دولة فلسطين المستقلة على كامل أراضيها، مشيرا الى أن يوم ٣٠ سبتمبر يمثل يوما هاما فى تاريخ الأمم المتحدة حيث تزامن رفع العلم الفلسطينى مع إلقاء الرئيس محمود عباس بيان فلسطين الهام أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، ويشهد نفس اليوم عقد اجتماع الرباعية الدولية بمشاركة مصر وعدد من الدول العربية.

وأشار وزير الخارجية فى ختام تصريحاته الى انه على الرغم من تزامن انعقاد جلسة هامة لمجلس الامن حول تسوية النزاعات ومكافحه الارهاب بالشرق الأوسط وشمال افريقيا بمشاركة مصر، مع مراسم رفع علم دولة فلسطين، إلا أنه كان حريصا كل الحرص على المشاركه فى الاحتفالية تأكيدا على دعم مصر الكامل لدولة وشعب فلسطين.