رُفع العلم الفلسطيني اليوم الأربعاء، لأول مرة على مباني الأمم المتحدة. وشارك عدد من قادة دول العالم الرئيس الفلسطيني محمود عباس في رفعه على سارية في باحة مبنى الأمم المتحدة في نيويورك، بعد أن صوتت أغلب الدول الأعضاء لصالح هذا القرار في وقت سابق.

وقال الرئيس الفلسطيني، في مقال نشر على موقع المدونات والأخبار الأمريكي "هافنجتون بوست": "سيتم رفع العلم الفلسطيني للمرة الأولى في مقر الأمم المتحدة في نيويورك، وفي مكاتب الأمم المتحدة الأخرى في جميع أنحاء العالم".

وأضاف: "لقد كان الشعور بالفخر غامرا لدى الشعب الفلسطيني يوم صوت العالم لصالح هذه المبادرة التاريخية. وأنا على يقين أنه في اليوم الذي يرتفع فيه علمنا بين أعلام مجتمع الأمم، سيكون أيضا يوم فخر واعتزاز".

وتابع عباس: "لقد أكد تصويت الجمعية العامة مرة أخرى أننا، شعب فلسطين، لسنا وحدنا في سعينا من أجل الحرية وإعمال حقوقنا، ووضع حد لعقود من الاحتلال الإسرائيلي واضطهاده".