واصلت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية، جهودها لضبط العناصر الإرهابية لا سيما أعضاء لجان العمليات النوعية بجماعة الإخوان، المتورطين في العمليات العدائية والتخريبية ضد رجال القوات المسلحة والشرطة ومنشآت الدولة.

وأوضحت وزارة الداخلية في بيان لها أن هذه الجهود أسفرت عن تحديد أعضاء لجنة العمليات النوعية للجماعة الإرهابية بمركز الدلنجات بمحافظة البحيرة المسئولة عن ارتكاب العمليات الإرهابية أبرزها إغتيال أمين الشرطة ربيع محمد عصفور من قوة مركز شرطة الدلنجات بمديرية أمن البحيرة، وتفجير عبوة ناسفة بجوار مركز شرطة الدلنجات، وتفجير عبوة ناسفة بجوار محكمة الدلنجات، وتفجير عبوة ناسفة بجوار مكتب بريد الدلنجات، وزرع 6 عبوات ناسفة ببرج كهرباء جهد عالي بطريق الدلنجات، وتفجير عبوتين ناسفتين أسفل برج كهرباء داخل حديقة سفاري.

وتابعت: "تم استهداف إحدى الشقق السكنية بمنطقة العجمى بمحافظة الإسكندرية أثناء عقد أعضاء تلك اللجنة لقاء تنظيمى للإعداد لإحدى عملياتهم الإرهابية والتى كانت ستستهدف أحد الأكمنة الشرطية بمحافظة الإسكندرية بتاريخ 30 سبتمبر الجارى وبمجرد استشعارهم بتواجد القوات بادرت تلك العناصر الإرهابية بإطلاق الأعيرة النارية بكثافة حيث بادلتهم القوات بالمثل".

وأوضحت الوزارة أن العملية أسفرت عن مصرعهم وهم كلٍ من مسئول اللجنة "محمد أحمد يوسف العموري، أعضاء اللجنة عمار محمد عبدالمجيد محمد ، حمادة محمد محمد فتح الباب، محمد حمدى عبدالوهاب زيد، كما تم العثور على بندقية آلية، وطبنجة مُبلغ بسرقتها، وعدد من الطلقات مختلفة الأعيرة".