شهدت قرية سليمان التابعة لمدينة النوبارية بمحافظة البحيرة، ظهور بحيرة من المياه نتيجة ثلاث عيون من المياه الجوفية وزيادة المنسوب بالمنطقة المنحدرة، ما أدي لانتشار المياه بحوالي ألف فدان من الأراضي، وتحولت لمصيف لأهالي المحافظة.

وقال الأهالي إن المياه ارتفع منسوبها هذا الصيف، وأدى ذلك لانقطاع طريق الجيش الذي يربط بين النوبارية ومحافظتي الإسكندرية ومطروح من الخلف.

وطالب الأهالي رئيس الجمهورية بتشكيل لجنة من وزارة الصحة لمعرفة مدى صلاحية هذه المياه للمواطنين، أو استخدامها لري الأراضي الصحراوية المحيطة، التي من الممكن أن تنقل مصر نقلة.

من جانبه، طالب الدكتور محمد سلطان محافظ البحيرة اليوم، مجلس جامعة دمنهور، بتشكيل لجنة بالتنسيق مع المحافظة لبحث ظاهرة ارتفاع منسوب المياه بالنوبارية، مشيرا إلى قيامه بتشكيل لجنة من المحافظة لفحص هذه الظاهرة ودراسة أبعادها.