بحث وزير القوى العاملة، جمال سرور، مع النقابة المستقلة، برئاسة سعيد حجازي، اليوم الأربعاء، بديوان الوزارة، المطالب المشروعة التي تهم جمع العاملين.

وأكد الوزير، في بيان، اليوم الأربعاء، ضرورة الاستفادة من الشباب ومقترحاتهم لتطوير العمل بالوزارة وإعداد كوادر تتولى المسؤولية والنهوض بأدائها خلال السنوات المقبلة، وإدخال نظام الميكنة، وربط خدمات إدارات الوزارة، وخاصة التشغيل بالداخل والخارج بمديريات القوي العاملة بالمحافظات لتيسير وتسهيل تقديم الخدمة للمواطنين المتعاملين معها.

ووعد سرور، بإعطاء أولوية للشباب في حضور الندوات والمؤتمرات بالداخل والخارج بشرط أن يكونوا علي المستوى المطلوب للتمثيل فيها، طالبا من اللجنة المستقلة ضرورة توحيد الصف النقابي داخل ديوان عام الوزارة باعتبار أن ذلك عمل تطوعي وخدمي بالدرجة الأولى، مؤكدا أنه لن يبخل بأي دور من أجل لم شمل التنظيم النقابي داخل الديوان من أجل تقديم أفضل رعاية وحماية لخدمة العاملين.

وحول طلب اللجنة وقف خصم نسبة الـ10% التي يتم استقطاعها من موارد الوزارة لصالح جمعية الخدمات الاجتماعية، وعد الوزير بدراسة تكليف خبير اكتواري لبحث الموضوع.

ووجه أعضاء اللجنة الشكر للوزير على استجابته الفورية بلقائهم تحقيقا للاستقرار النفسي الاجتماعي لجميع العاملين بالديوان.

حضر اللقاء رئيس اللجنة سعيد حجازي، والأمين العام أحمد رمضان، وأمين الصندوق علي ذكي، وأمين الصندوق المساعد سري محمد، والأمين العام المساعد عمرو عبد الرسول، وعضوي الجمعية العمومية محمد مصطفي النحاس وجوزيف رضا